التسجيل | تسجيل الدخول الرئيسية | مقالات | منتديات | اتصل بنا

الرئيسية مقالات مواقع فديو مخزن خبراء أحداث منتديات


مقالات النجاح نت




للبحث عن مقالة





آخر المقالات
التفوق الدراسي


سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (5) أشياء تفعلها ليلية الإمتحان

سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (4) الطرق العملية لمراجعة المواد العلمية

سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (3).. بقية أسباب النسيان وطرق علاجه

سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (2).. النسيان.. أسبابه وطرق علاجه

سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (1)

كيف تتفوق في الدراسة ؟

الناجحون لديهم خطة رئيسية للعمل فهل انت منهم

مشكلة عادات الدراسة الخاطئة

اليوم الدراسي الأول

نظام الدراسة الفعال




free counters


بحسين محمد هو المشرف الرسمي ل "التفوق الدراسي"، يمكنك إيجاد المعلومات الكاملة حول بحسين محمد ومنتجاته بزيارة هذا الرابط.


سلسلة كيف تستعد للإمتحان بدون قلق ... الجزء (5) أشياء تفعلها ليلية الإمتحان

بواسطة: Rasha Elshahid, بتاريخ: الثلاثاء, 13 سبتمبـر 2011

أخبر صديقاً أرسل المقالة   طباعة طباعة المقالة   علق شارك بتعليقك

Bookmark and Share   797 قراءة

وصلنا للمرحلة قبل الأخيرة وهى الأيام القليلة المتبقية قبل الإمتحان والليلة التى تسبق الإمتحان مباشرة

وهذه المرحلة هى أهم المراحل التى ستمر على الطالب

هى مرحلة تركيز المعلومات وتهيئتها داخل الذاكرة فى الشكل النهائى لها

 

ولكى تتم التهيئة بشكل سليم ومنظم هناك أشياء مهمة جدا على الطالب أن يعرفها ويقوم بها فى هذه الفترة.

ومن أهم وأول هذه الأشياء هى الهدوء التام وعدم القلق إطلاقا

ويعتقد البعض ان القلق دليل على التفوق والإهتمام ، وهم لا يدركون بهذا القلق والتوتر الزائد يقومون بعملية تشويش على الذاكرة ومسح للمعلومات أو عدم انتظام تسلسلها داخل المخ.

 

ومن وجهة نظرى أن هذه الحالة من التوتر أشبهها بمن يمسك فى يده كوب من الزجاج ومن شدة حرصه عليه يضغط عليه بقوة فتكون النتيجة أنه يكسر فى يده من شدة الضغط. فلا هو تركه فى مكانه ولا استطاع الحفاظ عليه.

 

وكذلك المعلومات فإن التوتر والخوف من ضياعها يؤدى إلى ضياعها بالفعل.

 

إذن نعرف أن فى الأيام القليلة قبل الإمتحان والأيام التى تكون بين امتحانين نحتاج فيها للهدوء أكثر من وقت مضى.

 

خطوات سهلة للحصول على الهدوء المطلوب:

  • المحافظة على الصلوات فى مواعيدها وفى أول وقتها.
  • الإبتعاد تماما عن المشروبات المنبهة مثل الشاى والقهوة.
  • تخصيص 15 دقيقة يوميا يجلس فيها الطالب بمفرده فى مكان هادىء للإسترخاء والتأمل دون التفكير فى أى شىء.
  • البعد عن الموسيقى الصاخبة أو الأصوات العالية.
  • تقليل المسئوليات بقدر المستطاع لتقتصر على العبادة والمراجعة والراحة فقط.


 

مايجب فعله فى هذه الفترة:


أيضا سوف أوجز لكم فى خطوات محددة وهى كالآتى:

  • مراجعة المادة محل الإمتحان القادم وعدم مراجعة أى مادة أخرى معها مهما كانت.
  • المراجعة تكون من الملخصات فقط التى قام الطالب بتلخيصها بنفسه حيث أنها تكون مركزة  على النقاط  الأساسية والتعريفات وأصول القوانين.
  • قراءة مع فهم للجزئيات فقط التى يجد الطالب أن مازال بها بعض الغموض.
  • حل الأسئلة المتاحة وأسئلة الامتحانات السابقة.
  • فى اليوم السابق للإمتحان يفضل أن يقوم الطالب بتخصيص الساعات الأخيرة من هذا اليوم ( ليلة الإمتحان) بتهيئة نفسه ذهنيا ومعنويا ونفسيا بأن يقوم بفعل أشياء محببه له مثل هواية تستهويه أو رياضة أو المشى فى الهواء الطلق وهذا يتطلب منه أن يكون قد أتم مراجعة المادة بأكملها وتخصيص الساعات القليلة المتبقية لهذه التهيئة المعنوية.
  • (من أهم العوامل التى تصفى ذهن الطالب وتنظم المعلومات بالشكل المطلوب داخل المخ).
  • النوم مبكرا وأخذ القسط الكافى من ساعات النوم المطلوبة والتى تتراوح مابين 6 إلى 8 ساعات.

 

 

 

هنا تكون انتهت المرحلة قبل الأخيرة  للإستعداد للإمتحات

 

الجزء المتبقى بإذن الله سوف نتكلم عن يوم الإمتحان اللحظات التى تسبق دخول قاعة الإمتحان ثم فن التعامل مع ورقة الإسئلة وورقة الإجابة

 

يتبع بإذن الله >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

 

مع تحياتى  رشا الشهيد  أستاذة التنمية البشرية

 




ما رأيك بهذه المقالة؟

التقيم:  
قم بتسجيل الدخول أو التسجيل لتتمكن من التقيم










جميع الحقوق محفوظة، النجاح نت© 2003-2014
Powered By ILLAFTrain IT Department