قوانين احترام الذات..
1. لاتقارن نفسك أو أوضاعك بالآخرين؛ فالمقارنة مستنقع أسن وشرك مميت وسم زعاف، يعطل قدراتك ويجعلك فريسة لذئاب الحسرة، خذ ما أتاك الله وكن من الشاكرين، وتأكد أن ما قد وهبك الله إياه أكثر بكثير مما فقدت وأنك تفوق الكثير ممن تتوهم تفوقهم عليك.

2. تحدث مع نفسك بإيجابية فإن أعظم ما يؤثر عليك سلبا وإيجابا ذلك الصوت الداخلي والذي جل حديثه تذكير بالسقطات وتضخيم للصغائر وتهويل من المستقبل وتخويف من الإقدام فكن له بالمرصاد وأوقفه.

3. تقبل نفسك تقبلًا غير مشروط، تقبل وزنك وشكلك، وأسرتك ووضعك المادي، وأي نقطة ضعف لديك ثم اعمل على تقويتها، وانظر لنفسك بفخر واعتزاز فأنت مسلم موحد قد كرمك الله وأسجد لأبيك الملائكة وخلقك في أحسن تقويم.

4. اكتب قائمة من صفاتك الطيبة وسجايا الجميلة كأن تكتب جملا مثل (أنا شخص كريم - لدي أسرة طيبة - أحب مساعدة الآخرين - لدي قوام جميل) فكتابتها تبين لك أي البشر أنت!

5. تقبل الثناء ولا ترفضه بالتقليل من قدر منجزك أو إحالته للمصادفة فانعم بالثناء واستمتع به ولا ترفضه أو تضق به ورد على من أثنى عليك بشكر الله أولا ثم شكره.

6. اشحن نفسك بالطاقة الإيجابية عن طريق مصاحبة الإيجابيين فلا شيء يستنزف الطاقة مثل معاشرة المتشائمين وسارقي الطموح وعليك بصناعة تحديات ملهمة على نحو مستمر فهي شاحن كبير للطاقة ولا تغفل عن قراءة الكتب المحفزة.

7. دوّن أهم منجزاتك في حياتك واجمع شهادات الشكر ودروع التقدير فمشاهدة الإنجازات يقويك ويحفزك ويحسن من نظرتك للحياة ولنقسك ومحرضا على عطاء أكثر.

8. قدم الخير للآخرين دون تردد، اجعل جزءاً من يومك للنصح أو التوجيه أو المساعدة فمشاعر من يعطي أروع بكثير من مشاعر الآخذ.

9. حول إخفاق اليوم إلى انتصار الغد واقلب ندم الأمس إلى أهداف اليوم، اترك كلمة (لو كان كذا) و(ياليتني فعلت كذا) فلا زال لديك متسع والفرص أمامك.

10. لاتبالغ في العناية بالآخرين على حساب صحتك و وقتك ومشاريعك و ارفض تنفيذ ما تجزم أنه يتجاوز طاقتك أو خارج نطاق مسئولياتك، ولا تتقبل الإجبار، أو إلغاء شخصيتك.

11. ضع لك قائمة من الأهداف ولا تتوان عن تحقيقها وفق جدول منظم غير قابل للاستثناء.

12. كن طيبًا مع نفسك، رقيقًا في حال الزلل، وتعاملْ معها كما يتعامل الأب الرفيق مع ابنه ويتحمله، إلا أن هذا لا يمنع من المساءلة والمعاتبة، والعمل على تطويرها والارتقاء بها.

13. قم بسلسلة من المنجزات الصغيرة؛ فهو من أروع الطرق المعينة على إقامة علاقة حب مع النفس، وهو ما يدفع للقيام بأعمال أعظم. ثم كافئ نفسك بعد كل منجَز تقدمه أو هدف تحققه.

14. علِّم الآخرين كيف يتعاملون معك، واحرص على تلقينهم الأفكار والتصرفات الإيجابية، وأرسل لهم الرسائل التي تفيد بأهميتك في الحياة، وأهمية أن يحترموك.