يستقبل العالم على امتداد الكرة الأرضية العام الجديد بطرق مختلفة وبطقوس غريبة وطريفة متمنين الحظ السعيد والأمن والسلام والحب والسعادة والفرح، سنُعرفك في السطور التالية على أغرب الطرق التي يستقبل بها العالم العام الجديد.

• في الدانمارك، يقوم الناس برمي الأطباق الزجاجية على أبواب بيوت بعضهم البعض معتقدين أنّ من يحصل على أكبر كمية من الزجاج المحطم أمام منزله سيكون أوفر حظاً في العام الجديد.

• أما في فلندا فيقومون بتذويب قطعة من القصدير، وبعدها يقومون بوضعها في الماء، وبحسب الشكل الذي يظهر يتوقعون كيف سيكون عامهم الجديد، إذا ظهر شكل قلب دلّ على ارتباط عاطفي أما إذا ظهر شكل حيوان دلّ على ثروة.

• في إيطاليا يقوم الناس بارتداء ملابس داخلية حمراء معتقدين أن اللّون الأحمر سيجلب لهم الحظ والمال الوفير.

• أما في إسبانيا يقومون بتناول حبة عنب مع كل دقة للساعة خلال الدقيقة الأولى من العام الجديد فهم يعتقدون أن ذلك يجلب الحظ السعيد.

• في جنوب شرق القارة الأوروبية تحديداً في اليونان يسود اعتقاد أنّ أول ضيف يأتي إلى المنزل في العام الجديد سيحدّد ما إذا كان العام الجديد جيد أم سيء، لذلك يحرص اليونانيون على إحضار الأطفال الأبرياء إلى منازلهم في أول يوم من العام الجديد.

• يسود اعتقاد في أمريكا الشمالية وكندا أنّ الغوص في البحيرات والأنهار المتجمدة خلال الساعات الأخيرة من العام وبداية العام الجديد يجلب الحظ والسعادة.

• وفي أمريكا اللاتينية وتحديداً في المكسيك يحمل السكان حقيبة فارغة ويسيرون في الشوارع عند منتصف الليل معتقدين أنّ ذلك يساعد على جلب الحظ السعيد، كما يقومون بتنظيف مدخل المنزل من أجل التخلّص من الطاقة السلبية.

• وفي كوبا والأورغواي يقوم السكان في غسل النوافذ بالمياه وذلك للتخلص من الأمور السيئة التي حصلت في السنة المنتهية.

• يقوم الناس في البرازيل بتقليد قديم حيث يلبس السكان ملابس بيضاء ويقدمون الهدايا لآلهة البحر يامانجا، ويرمون الورود على الشواطئ طالبين السلام والحب والمال.

• في كولومبيا يضع السكان بضع حبات من البطاطا تحت السرير في آخر يوم من السنة القديمة معتقدين أنها تجلب السعادة والحظ في السنة الجديدة.

• يقوم الكثير من الناس في بلدان أميركا اللاتينية بالجري في منتصف الليل قبل دقائق من قدوم السنة الجديدة حاملين حقيبة، فهم يعتقدون أنها ستجلب لهم السفر خلال السنة الجديدة، والبعض يقوم بتنظيف المنزل وتكنيسه لطرد الطاقة السلبية ومن أجل ضمان طاقة إيجابية في العام الجديد، كما أنّ البعض يضع العدس في جيوبهم وآخرون يعلقون قروشاً صينية بخيط أحمر أو يضعون المال في الأحذية وذلك لجلب الحظ والسعادة والمال.

• يقوم اليابانيون بقرع جرس معبد بوذا الكبير لمئة وثماني مرة وفقاً للمعتقدات البوذية فهي تجلب السعادة خلال العام الجديد.

• أما في الهند في رأس السنة لايأكل الهنود منذ فجر اليوم الأول للسنة الجديدة حتى منتصف الليل وبعد ذلك يأكلون معتقدين أن ذلك يجلب الحظ الجيد.

ماهي أغرب هذه العادات برأيك عزيزي؟  نتمنى لك عاماً مليئاً بالسعادة والحظ والفرح.