تحدثنا في الجزء الأول عن الطرق التي قدمها الأطباء للحفاظ على صحة الدماغ، وأشرنا إلى أن ممارسة الرياضة وحل المسائل الرياضية وتعلّم المهارات الجديدة والنوم بشكل كافي وممارسة التأمل وتغير الروتين من أهم الطرق التي تحافظ على صحة الدماغ والآن سنستكمل في الجزء الثاني باقي أهم الطرق.

7. الاستمتاع بالطبيعة:

الدماغ كالجسم تماماً بحاجة للراحة لأن الدماغ يتعب كالجسد تماماً وخاصة بعد يوم طويل من العمل المجهد، لذا أفضل ما يمكن أن تقوم به لإراحة الدماغ أخذ فترة راحة والذهاب للطبيعية، فالمشي في الهواء الطلق وتأمل جمال الطبيعة يجدد النشاط ويحسن الذاكرة ويعزز القدرات الادراكية والمعرفية.

8. الاستماع للموسيقا:

بالإضافة إلى أنّ الموسيقا مصدر للمرح والتسلية والترفيه هي أيضاً طريقة هامة للحفاظ على صحة الدماغ، فقد أثبتت الدراسات أن الموسيقى والإيقاعات الموسيقية تزيد الروابط العصبية في الدماغ مما يساعد على تحسين القدرات المعرفية وتنشيط الذاكرة، كما وجدت بعض الدراسات أن الاستماع للموسيقا أثناء الدرس يساعد على التركيز ويزيد القدرة على ترسيخ المعلومات واسترجاعها بسرعة.

9. القراءة:

تُعد القراءة من أكثر الطرق التي تحافظ على صحة الدماغ فهي تحفّز الدماغ على القيام بمهامه بشكل كامل وتُطّور القدرات الدماغية التواصلية والتحليلية والابداعية، كما أنها تقلّل من فقدان الذاكرة وتَحِدُ من الإصابة بمرض الزهايمر بالإضافة لذلك تساعد القراءة على توسيع دائرة معارف الفرد.

10. تناول الطعام الصحي:

إن الغذاء الصحي مهم لصحة الجسم حيث هناك أطعمة تحافظ على صحة الدماغ مثل الأسماك والمكسرات والكافيين والتوت البري والموز والحبوب الكاملة فجميعها أطعمة تنشط الدماغ وتقوي الذاكرة.

هكذا تعرفنا عزيزي على أهم  الطرق للحفاظ على صحة الدماغ حاول أن تتبع ثقافة الحفاظ على صحة الدماغ وقم بتوعية عائلتك وأصدقائك لأهمية العناية بصحة الدماغ.