الخوف من بدء علاقة جديدة أمر طبيعي جداً، وخاصة بعد الانفصال أو الطلاق. ولكن يمكن أن تكون أمام شريك العمر المناسب في الوقت الحالي. كيف تعرف؟ اليك خمس علامات تبين أن شريك العمر هو المثالي بالنسبة لك.

1. أن تشعر بالراحة عندما تشكو له:

أن تجد شخص يشجعك في حياتك عندما تشعر بالانزعاج في عملك أو بضغط الحياة، فهذا يعني أنّ شريك حياتك يقدرك ويهتم لأمرك.

2. عائلتك وأصدقائك يقدرون شريكك:

أصدقائك وعائلتك هم شهود على التقلبات التي واجهت في حياتك، بحيث يصبح لديهم وجهة نظر من الخارج تسمح لهم في بعض الأحيان برؤية الأشياء بوضوح أكثر منك. إذا عائلتك وأصدقائك يوافقون على اختيارك للشريك، فهذه علامة جيدة جداً.

3.يمكنك إعطائه الملاحظات دون الشعور بالذنب:

إذا كان هناك شيء يزعجك في شريك حياتك، ويمكنك التحدث معه دون أن ينتفض. إذا كان يأخذ الوقت ليفكر في ملاحظاتكم، فهو إذاً لديه الذكاء العاطفي لكي يفهم أن التواصل الفعال هو المفتاح لحياة زوجية سعيدة. لذلك، لا تحتفظ بملاحظاتك حتى نقطة أن تقول كل شيء مرة واحدة، بل على العكس، قل ما يزعجك دائماً. إذا كان يستمع لك، يتعاطف معك، في محاولة لفهمك والتواصل معك، إذاً ربما هذا شريك العمر المناسب.

4. شريك العمر لا يخاف من الاعتراف بالأخطاء والاعتذار:

إذا كان شريك حياتك يعترف تماماً بأخطائه ويعتذر بدلاً من أن تكون غاضب ولا يتحدث إليك، إذاً يمكنكم أن تنموا معاً مع تجنب المواجهة.

5. أنت تعرف شريك عمرك باقٍ معك:

هذا يمكن أن يستند إلى كلماته وتصرفاته. كل شيء يشير إلى المدى الطويل. قد مررتما بالتأكيد بأوقات صعبة، ولكن يمكنكما صيانة علاقتكما من أجل البقاء معاً.