تلجأ الكثير من العائلات إلى تربية القطط في المنزل دون التفكير في الأضرار الكثيرة والأمراض التي من المُمكن أنْ تُصيب الإنسان بسبب تربية هذه القطط.

سنعرّفكم في هذا المقال على 7 من أكثر الأمراض التي تُصيب الإنسان بسبب تربية القطط في المنزل.

1- مرض خدش القطة:

هذا المرض تسبّبه القطط الصغيرة أكثر من القطط الكبيرة، والبكتيريا المُسببة لهُ تُسمى البارتونيلا، تصل هذهِ البكتيريا إلى القطة عن طريق البراغيث، وتنتقل إلى الإنسان عندما تقوم القطة بخدش الإنسان، وتتمثل أعراض المرض بتضخّم الغدد الليمفاوية والسخونة. 

2- الأمراض المعويّة:

تحمل القطط الكثير من الميكروبات مثل الكامبيلوباكتر التي تنتقل للإنسان وتُسبب لهُ الكثير من حالات الإسهال والاستفراغ، وللوقاية من التعرض لهذه الأنواع من الأمراض يجب لبس القُفازات عند ملاعبة القطط، وإبعاد القطط عن مكان إعداد الطّعام.

3- التهاب ملتحمة العين:

يكون هذا المرض بشكل التهابات واحمرار في العينين مع إفرازات صديديّة، ويُعالج عن طريق بعض المراهم والأدويّة، وهذا المرض يُصيب القطط وينتقل منها إلى الإنسان، لذلك يجب عدم السماح للقطط بالتنقل في المنزل أثناء إصابتها بهذا المرض.

4- عضة القطة:

تُسبب عضة القطة الكثير من الأمراض للإنسان لأنّ 80% من القطط تحمل الكثير من أنواع الميكروبات، مثل مايكروب الباستيوريللا الذي يُسبب الحُمى للإنسان، وبعض القطط تحمل أيضاً البكتيريا العنقوديّة، بالإضافة لميكروب التيتانوس الذي ينتقل إلى الإنسان عن طريق عضة القطط.

5- مرض السُعار:

مرض السُعار هو مرض قاتل في مُعظم الأحيان، ويُصيب الحيوان عن طريق تعرُضهِ للعض من قبل حيوان آخر، ومن ثُمّ ينتقل إلى الإنسان عن طريق تعرُضهِ للعض أو الخدش من قبل القط المُصاب، أو عن طريق مُلامسة الإنسان للُعاب الحيوان.
وبعدَ انتقال العدوى إلى الإنسان يصل الفيروس إلى الجهاز العصبي فيحدُث الكثير من التشنُجات وأعراض أخرى تؤدي في أغلب الأحيان إلى الوفاة.

6- التهاب اللوزتين:

تحمل بعض القطط الميكروب السبحي الذي يُسبب التهاب اللوزتين للإنسان، وينتقل هذا الميكروب عند مُلامسة القطط لأواني الطُعام الخاصة بالإنسان.

7- القوباء:

وهو من أكثر الأمراض التي تنتقل إلى الإنسان عن طريق القطط لأنّ 50% من القطط تحمُل هذا المرض، ويظهر على جلد الإنسان عن طريق حلقات حمراء تتسع تدريجيّاً وتُسبب الكثير من الحكّة.