شهر رمضان هو الشهر التاسع في التقويم الهجري وبأتي بعد شهر شعبان، خلال شهر رمضان يمتنع المسلم عن تناول الطعام والشراب من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، ومع دخول الشهر الكريم سنسلط الضوء على الفوائد النفسية والجسدية والروحية التي يجنيها المسلم من الصيام.

1. يجني المسلم الكثير من الثواب خلال شهر رمضان فالحسنة بعشرة أضعافها في هذا الشهر ولذلك يستغل المسلم شهر رمضان ليتقرب من الله تعالى من خلال الصلاة في أول وقتها وقراءة القرآن وقيام الليل وصلاة التراويح ومساعدة المحتاجين.

2. شهر رمضان شهر الخير والعطاء، حيث تكثر خلال هذا الشهر الكريم مجالس الإفطار المجانية ويتم تويع الأطعمة والمشروبات على الفقراء، كما أن المسلم يؤدي فريضة الذكاة في شهر رمضان فيقوم بإعطاء النقود للمحتاجين.

3. للصيام أثر ايجابي على الحالة النفسية فهو يساعد على التخلص من الضغوطات والتعب فيشعر الصائم بالراحة والسلام الداخلي.

4. الصيام يقرّب أفراد العائلة من بعضها البعض، فالجلوس يومياً على السحور والإفطار يخلق جو من الود والمحبة بين أفراد العائلة، كما أن شهر رمضان فرصة لحل المشاكل العائلية.

5. الصيام يعلّم الانسان الصبر، والإرادة، والعزيمة، والتحمّل، وضبط النفس، وعدم الاستسلام للغضب، ومع الوقت يعتاد المسلم على هذه الأمور فتصبح عادة تلازمه بشكل دائم.

6. خلال الصيام يتقرب الصائم من ربه فترتفع روحانياته مما يساعد على الابتعاد عن الأخطاء وتجنب المعاصي بشكل نهائي.

7. للصيام فوائد صحية هامة لمرضى السكري، فهو يمنح بعض الراحة لغدة البنكرياس وهذا ما يساعد على خفض نسبة السكر في الدم والتقليل من خطر الإصابة بداء السّكر.

8. الصيام يحمي من الإصابة بالسرطان، حيث يعمل الصيام على ضبط افراز المواد الحامضة فتقل حركة المعدة والأمعاء، فيساعد هذا في تقليل نسبة احتمال حدوث سرطانات الأمعاء ويحد أيضاً من اضطرابات الجهاز الهضمي.

9. يساعد الصيام على تنظيف الجسم من السموم، حيث أثبتت الدراسات أن صيام 12 ساعة يخلص الجسم من الجراثيم والمكروبات.

10. للصيام فوائد جمة ولاسيما فيما يخص صحة القلب، حيث يساعد الصيام على ضبط مستوى الدهون الثلاثية والكولسترول، كما ويساعد على ضبط مستوى الضغط مما يمنع الإصابة بأمراض الشريان التاجي.

هكذا تعرفنا على أهم فوائد الصيام، احرص عزيزي على أداء فريضة الصيام حتى تستفيد من فوائد الصيام النفسية والجسدية والروحية.