من منّا لم يسمع عن توماس أديسون، ألبرت أينشتاين، هنري فورد، ومن منّا لم يقرأ عن الإنجازات العلميّة الكبيرة التي حققها هؤلاء العلماء والمشاهير الذين هم اليوم قدوةً للكثير من الأشخاص في العالم، ولكن القليل منا فقط يعلمُ بأنّ هؤلاء المشاهير سلكوا طرق مليئة بالعثرات والمحاولات الفاشلة إلى أن وصلوا إلى ماهم عليه اليوم من النجاح والشهرة.

1- توماس أديسون:

يُعتبر توماس أديسون من أشهر رجال الأعمال والمخترعين في العالم، حيث اخترع الكثير من الأجهزة التي كان لها أثر كبير على البشرية والعالم مثل آلة التصوير السينمائي، والمصباح الكهربائي المتوهج، ولد أديسون في مدينة أوهايو الأمريكيّة وهو ينتمي إلى أصولٍ هولنديّة، ويُعتبرُ أديسون أيضاً من العلماء الذين عانوا الكثير في بداية حياتهم الدراسيّة، حيثُ وصفهُ أحد معلميه بأنّه شديد الغباء وغير قادر على تعلم أي شي، لكنّه وبفضلِ عزيمته استطاع أن يُحقق نجاحاً باهراً عن طريق اختراعاتهِ العلميّة الكثيرة التي سُجلت باسمه.

2- ألبرت أنشتاين:

يُعتبر ألبرت أنشتاين واحداً من أكبر علماء الفيزياء في العالم، فهو من وضع أشهر القوانين الفيزيائيّة التي مازالت مستخدمة إلى يومنا هذا كنظرية النسبية الخاصة، ونظرية النسبيّة العامة، كما وحصل على الكثير من الجوائز العالميّة كجائزة نوبل في الفيزياء، ولد أنشتاين في ألمانيا سنة 1879م من أبويين يهوديين، وقد عانى في المراحل الأولى من حياته من مشاكل صحيّة متعلقة بالنطق، حيث أنّه لم يتكلم إلّا بعد بلوغه الأربعة سنوات، كما وكان يُعاني من مشكلة الصعوبة في الحفظ والاستيعاب، ولكن وبسبب عزيمته وقوته الداخلية استطاع أن يتخطى كل هذه الصعوبات ليصل إلى ماهو عليه اليوم من نجاح وشهرة.

3- هنري فورد:

هنري فورد هو مؤسس وصاحب شركة فورد لصناعة السيارات، ولِد هنري فورد سنة 1863م في ولاية ميشيغان، وكان يعمل في الزراعة مع أبيه، وقد أسس هنري شركة فورد سنة 1903م، وتُعتبر هذه الشركة أول من قامت بصناعة السيارات عن طريق التصنيع بالتجميع، هذه الطريقة التي تحولت إلى حركة صناعيّة عامة وأصبحت تُستخدم في جميع الصناعات العالمية الميكانيكيّة، والشيء المميز في حياة هنري فورد هي أنّ شركته عانت في بداية تأسيسها الكثير من المشاكل الماديّة التي وصلت بها لحد الإفلاس وخروجها من مجال الأعمال، إلى أن استعادت قوتها وصدارتها بين الشركات العالميّة وذلك بفضل عزيمة مؤسسها وعمله الدؤوب.

بهذا نكون قد تعرفنا عزيزي القارئ على حياة ثلاثة من أشهر العلماء والمخترعين الذين كان لديهم الفضل الكبير في التطور العلمي والتقني الذي نعيشهُ اليوم، هؤلاء العلماء الذين لم يتراجعوا بسبب بعض الخسائر والمطبات الفاشلة التي مروا بها، بل استمروا وعملوا بجدٍ لكي يحققوا النجاح ويُصبحُ من أكبر مشاهير العالم.