تعتبر القراءة من أهم الهوايات التي تُنمّي قدرات الفرد المعرفية وتمنحه الفرصة على التعلم الذاتي، كما أنها تسهم في تطوير شخصية الإنسان وتمدّه بمختلف المعلومات، ومن أجل هذا يجب المداومة على القراءة، ولأننا نحرص لكي تستفيد من فوائد القراءة سنقدم لك 9 طرق فعّالة للتدرب على القراءة السريعة.

1. إذا أردت أن تتعلم القراءة السريعة ابدأ أولاً بقراءة الكتب السهلة فهي تحتوي على كلمات وعبارات سلسة، وبعد إتقان القراءة السريعة يمكنك أن تتدرب على قراءة الكتب الأكثر صعوبة.

2. القراءة السريعة لا تعني أن تقرأ دون أن تفهم، فحتى تستفيد من القراءة السريعة يجب أن تفهم ما تقرأه لكي تساعدك على حفظ أكبر كمية من المعلومات بوقت قياسي.

3. عندما تتدرب على القراءة السريعة اقرأ بعينك، ولا يجوز أن ترفع الصوت لأن القراءة بواسطة العيون ستزيد من سرعتك في القراءة، كما أنها ستجعلك بحالة تركيز عالية.

4.  لا تشتت انتباهك في قراءة الهوامش، ضع انتباهك على النص وقم بقراءتها بشكل سريع، وعندما تتقن القراءة السريعة قم بقراءة الهوامش.

5. إذا لاحظت أن هناك فكرة ما لم تقرأها قم بمتابعة القراءة حتى لا تشتت أفكارك وفي النهاية إذا توفر لديك بعض الوقت قم بقراءتها، سيوفر عليك هذا الوقت وسيجعلك تطّلع على كل الأفكار في نفس الوقت.

6. أثناء قراءة الكتب قد تقرأ أحداث أو قصة سبق أن مرّت معك من قبل، لا تكمل قراءتها لتوفير الوقت وتابع قراءة الأفكار التالية، وإذا عجزت عن فهم بعض الأفكار لا تتوقف، تجاوزها، فهذا أمر طبيعي يحدث عندما يقرأ الشخص بسرعة.

7. توقف عن القراءة عندما تشعر بالضجر لأن الضجر لن يسمح لك بالقراءة بشكل سريع، كما أنك لن تفهم ما تقرأه، لذا استرح لبعض الوقت ومن ثم تابع القراءة.

8. عندما تتدرّب على القراءة السريعة يجب أن تؤمن المناخ المناسب للقراءة، أي يجب أن تجلس في غرفة هادئة بعيدة عن الضوضاء، واحرص على أن يكون الكرسي مريح، ولا بد من توافر طاولة لتضع عليها الكتاب وإضاءة قوية.

9 . عندما تتدرب على القراءة السريعة ابدأ في قراءة الكتب التي تحبها، سيساعدك هذا على تعلم القراءة بشكل أسرع، وتجنّب بشكل كامل قراءة الكتب التي لا تفضلها لأن هذه الكتب ستشعرك بالملل.

عزيزي القارئ إذا أردت أن تستفيد من فوائد القراءة احرص على التدرب على القراءة السريعة، فهي تساعدك في الحصول على هذه الفوائد.