خلق الله الانسان في أحسن تقويم، وميّزه عن سائر الكائنات بالعقل، ووضع في كل إنسان قدرات خاصة تكوّن مصدر قوته الحقيقية، ونظراً لأهمية هذه القدرات في حياة الانسان سنعرفك على أهم الطرق التي تساعدك في اخراج قدراتك الكامنة واستثمارها بما يعود عليك بالنفع في المستقبل.

1. التأمل: الكثير من الناس تجهل فائدة التأمل، فهو ليس مجرد رياضة روحية تقوم بها شعوب شرق آسيا فحسب بل يساعد في الوصول إلى حالة من التركيز العميق الذي يهدئ الروح ويزيل كل الضغوطات النفسية، وكل هذا يساعد على التفكير العميق واكتشاف قدراتك وامكانياتك.

2. الفضول: قدراتك الكامنة لن تظهر فجأة فهي بحاجة أن تبحث عنها، ولا يتم ذلك إلا بالفضول، لذلك يجب أن تصبح شخص فضولي تسعى دائماً لاكتشاف كل ما هو جديد في مختلف مجالات العلم، إن حسّ الفضول الذي ينمو بداخلك سيُمكّنك من إخراج قدراتك الكامنة.

3. الإصرار: إن الإصرار هو الطريقة الأكثر فعالية في إخراج القدرات الكامنة، بالإصرار فقط يمكنك أن تحقّق المستحيل وكلما عجزت عن تنفيذ مهمة أو عمل يجب أن يزيد إصرارك لتحقيق النجاح به، هذا الإصرار سيعلمك كيف تخرج وتستغل قدراتك بأفضل ما يكون.

4. الكتب: لا يخفى على أحد بأن القراءة تُنمّي التفكير الإبداعي وتثري الفرد بالمعلومات وتوسّع دائرة معارفه وتطلعه على أهم الإنجازات، وتمدّه بالخبرات وتُكسبه القدرة على الفهم والتعبير وتشبع حاجاته.

5. الهواية: إذا كان لديك موهبة قم بتنميتها، وإذا لم تكتشف ما هي موهبتك ابدأ الآن بالالتحاق بدروس لهوايات تجذبك وتثير اهتمامك، وحاول تطوير المهارات التي لديك، سيتيح لك هذا إخراج قدراتك الكامنة وما أدراك فقد تكتشف في نفسك أشياء لم تكن تعرفها من قبل.

6. التجربة: امنح نفسك الفرصة لكي تجرّب إذا لم تقم من قبل بتجربة الأشياء فلن تستطيع اكتشاف قدراتك الكامنة، افعل الأشياء الجديدة، تسلّق الجبال، تعلّم ركوب الأمواج، تدرّب على القفز المظلي، شارك بالتجارب العلمية، كل هذه الأمور ستمكّنك من إخراج قدراتك الكامنة.

عزيزي القارئ... قدراتك الكامنة تحتاج لمن يخرجها من الداخل وإلا سينطفئ بريقها وتموت مع مرور الوقت، فاحرص على إخراج قدراتك الكامنة للنور واستثمرها أفضل استثمار.