في عصر تحكمه السرعة أصبحت مهارة القراءة السريعة أمر ضروري ومطلوب، فهي توفّر علينا الوقت والجهد وتمدّنا بأكبر قدر من المعلومات في وقت قياسي لذا يجب أن يتقنها الجميع، فيما يلي بعض الطرق التي تسهل عليك تعلم القراءة السريعة.

أولاً: عندما تقرّر أن تتعلم القراءة السريعة ضع بحسبانك بأنك ستقرأ بسرعة مختلفة عن السرعة التي كنت تقرأ بها مسبقاً، حاول أن تقرأ بوتيرة سريعة واحرص على أن تفهم النص بشكل عام.

ثانياً: ابدأ في قراءة الكتب السهلة ذات الكلمات البسيطة والجمل الواضحة، تدرّب عليها لبعض الوقت ومن ثم ابدأ بالتدرّب على قراءة الكتب الصعبة ذات الكلمات والجمل الطويلة.

ثالثاً: أهم ما يجب أن تقوم به أثناء تعلم القراءة السريعة هي أن تقرأ بعينيك، لأن القراءة بصوت مرتفع أو القراءة بالشفاه تعيق تعلّم القراءة السريعة لذا أفضل وسيلة للقراءة السريعة هي القراءة بالعين.

رابعاً: كل ما عليك فعله هو أن تنقل نظرك بين الكلمات بسلاسة ومن سطر لسطر ومن صفحة لأخرى بسرعة كبيرة ستختصر بذلك الوقت وستقرأ أكبر كم من الصفحات.

خامساً: ركّز على النص وحاول أن تفهم ما تقرأ، لا تشغل نفسك في قراءة الهوامش أو بفتح المعجم لتفسير بعض الكلمات، كل هذا يشتت التركيز ويضيع الوقت.

سادساً: إذا لم تفهم بعض الفقرات  لا ترجع لها فقد يعيد الكاتب ذكرها في الصفحات الأخرى وقد تكون بعض المعلومات غير مهمة، فلا بأس من تجاوزها، عندما تنتهي من القراءة يمكنك أن تعيد الاطلاع عليها.

سابعاً: قد تعاني خلال تعلمك القراءة السريعة عدم الفهم وهذا أمر طبيعي لأنك تقرأ بسرعة تزيد عن السرعة التي كنت تقرأ بها أضعاف المرات، إلا أنه مع مرور الوقت ستعتاد على هذه السرعة وستفهم ما تقرأه مباشرة.

ثامناً: أثناء القراءة قد يمرّ معك معلومات تعرفها لذا قم بتجاوز كل موضوع وكل فكرة وكل قصة تعرفها حتى لا تضيع الوقت عليها، وحاول استثمار الوقت لقراءة المعلومات الجديدة.

تاسعاً: يمكنك الاستعانة بالمقالات العمودية الموجودة في الصحف والمجلات لأن السطر في المقالات العامودية قصير وهذا ما يؤمّن سرعة الانتقال من سطر لآخر ويساعدك على القراءة السريعة للنص.

عاشراً: ابتعد عن المشتّتات، أي لا تقرأ وأنت تستمع للموسيقا أو تشاهد التلفاز، واحرص على الجلوس في مكان هادئ بعيداً عن الضوضاء لأن القراءة السريعة تحتاج لتركيز كبير.

 

أخيراً... هكذا تعرفنا عزيزي على أهم الطرق التي تساعد في تعلم القراءة السريعة، احرص على تعلم القراءة السريعة حتى تستفيد من القراءة لأكبر قدر ممكن.