التوتر هو الشعور بالقلق والعجز والخوف وانعدام الطمأنينة، وقد يرافق التوتر حالة من الاكتئاب واليأس، وقد يتطور الأمر فيتعرض المرء لارتفاع ضغط الدم والصداع وفقدان الرغبة الجنسية، ونظراً لتعرضنا في حياتنا للكثير من المواقف الصعبة التي ينتج عنها التوتر سنقدم لك عزيزي 6 نصائح للتخلص من التوتر.

1. فكّر بإيجابية:

 اطرد الأفكار السلبية من رأسك فهي التي تزيد من شعورك بالتوتر واستبدلها بالأفكار الإيجابية التي تساعدك على التخلص منه، كأن تفكر بأن الظروف التي تمر بها حالة مؤقتة وستزول بعد فترة وأن غداً سيكون أفضل بإذن الله.

2. اجلس لوحدك:

عندما تشعر بالتوتر اجلس لوحدك قليلاً وابتعد عن جميع الناس، أغلق هاتفك ولا تشاهد التلفاز و لاتطلع على بريدك الالكتروني، حاول أن تهدئ أعصابك قليلاً، وعندما تشعر ببعض الراحة ابحث عن أسباب المشكلة ومن ثم فكر بحلول مناسبة لها.

3. تجنّب المنبهات:

معظم الناس لا تعرف أن شرب كميات كبيرة من المنبهات تزيد الشعور بالتوتر، حيث تُحفّز المنبهات الموجودة في الشاي والقهوة والشوكولا في إفراز الأدرينالين، والأدرينالين ينشط المرء فيجعله بحالة توتر عند التعرض لأي موقف صعب.

4. نم جيداً:

يؤثر النوم على الحالة الجسدية والنفسية، فقلة النوم تتسبب في فقدان القدرة على التركيز وهذا ما يجعل المرء بحالة توتر دائم، لذلك يجب أن تأخذ قسطاً كافياً من النوم أي ما لا يقل عن 8 ساعات يومياً واحرص على أخذ قيلولة خلال فترة الظهيرة.

5. مارس رياضة التأمل:

تستخدم شعوب شرق آسيا رياضة التأمل للتخلص من التوتر والقلق فهي تساعد على الشعور بالراحة النفسية والسلام الداخلي، اجلس في مكان هادئ وأغمض عينيك وتوقف تماماً عن التفكير وركز على التنفس بعمق ستشعر بأن التوتر بدأ ينحسر.

6. اطلب المساعدة:

إذا كنت تعاني من ضائقة كبيرة من غير المجدي أن تتعامل معها بمفردك، اطلب المساعدة من الآخرين من عائلتك أو من أصدقائك فقد يكون لديهم الحل المناسب لهذه الضائقة، فهم سيقفون بجانبك وسيساندونك وستشعر بأنك شخص مهم بالنسبة لهم وهذا ما سيخفف عنك التوتر.

 

أخيراً... التوتر هو جزء من حياتنا اليومية إلا أن تطبيق النصائح السابقة ستخلصك من التوتر نهائياً، لذا سارع عزيزي لتطبيق هذه النصائح عند الشعور بالتوتر.