التحفيز هو القوة التي تدفع الفرد لإخراج جميع قواته الكامنة بغية تحقيق الأهداف المطلوبة، ولذلك تستخدم الشركات الكبرى التحفيز في إدارة أعمالها، اليوم سنسلط الضوء على بعض النصائح التي تساعدك في توظيف عنصر التحفيز في العمل.

أولاً: لتوظيف عنصر التحفيز في العمل بشكل ناجح يجب أن يختار رئيس العمل الوقت المناسب للتحفيز، كأن يعقد اجتماعاً لجميع الموظفين ويقوم بمدح سلوكهم المهني ويتوعدهم بمكافآت كبيرة في حال النجاح في إنجاز الأعمال التي يقومون بها. 

ثانياً: الوفاء بالالتزامات التي تقرّرها الحوافز، فلا يجوز أن تعد الموظفين بمكافآت على نجاحاتهم ومن ثم تتراجع عن ذلك، فهذا التصرف يدفع الموظفين إلى عدم الثقة بقرارات الشركة وهذا ما يقلّل من عزيمتهم عن العمل ،لذلك يجب أن تضمن تنفيذ جميع الوعود.

ثالثاً: احرص على تحفيز جميع الموظفين، فالجميع يحتاج لعبارات ومكافآت تحفيزية، ولا يجوز أن تُحفّز بعض الموظفين وتترك الآخرين فهذا لن يحقق النجاحات للشركة، لذا احرص على تحقيق العدل والمساواة في تحفيز الموظفين.

رابعاً: قم بتعريف جميع الموظفين على القواعد الأساسية التي تضمن لهم الحصول على المكافآت التحفيزية حتى يكون لديهم دراية كاملة بأن من يتصرف بعيداً عن هذه القواعد سيعاقب وسيحرم من المكافآت ومن يتبع القواعد سيكسب بالنهاية المكافآت.

خامساً: يجب أن يخلق مدير العمل صلة بين هدف الموظفين وأهداف الشركة، كأن تخبر الموظفين بأن تحقيق أهداف الشركة سيساعدهم على تحقيق أهدافهم الشخصية، وأن أي نجاح يسجل للشركة سيكون نجاح لهم فهم الذين ساعدوا في تحقيق هذا النجاح.

سادساً: احرص على تعزيز روح التعاون في العمل، فالنجاح لا يتحقق إلا إذا تضافرت جهود جميع الموظفين، أما الجهود الفردية لن تحقق النجاح المطلوب، ولا تنسى أن تُشجّع الموظفين على المنافسة الشريفة فكل هذا يُحفّز الموظفين على العمل بجد لتحقيق النجاح.

سابعاً: يجب ألا تكون المكافأة غاية في حد ذاتها بل يجب أن تجعل منها حافزاً يساعد على تحقيق النجاح لأن قيمة النجاح هي الأهم، فالنجاح هو الذي يطوّر الفرد وهو الذي يزيد ثقة الفرد بنفسه، أما التحفيز ليس سوى طريقة تسهل تحقيق النجاح.

ثامناً: احرص على تحفيز موظفيك لإخراج كل إمكانياتهم لأن القدرات الكامنة التي يخفيها الفرد بداخله تكون أقوى وأكثر فعالية، كما أنّ هذه القدرات هي التي تُميّز موظف عن الآخر وأنت كمدير يجب أن تستثمر هذه النقطة في تحفيز موظفيك.

 

عزيزي القارئ، إذا كنت مديراً وتريد أن تحقق النجاح لعملك احرص على تطبيق النصائح التي قدمناها لك فهي ستضمن لك توظيف عنصر التحفيز في العمل لتحقيق النجاح.