العمل داخل المنزل فيه الكثير من التحديات، فهو يتطلب الجلوس لساعات طويلة داخل المنزل وهذا ما يجعلنا منعزلين عن العالم الخارجي فنشعر بالملل والتعب وهذا ما يؤثر على إنتاجيتنا، إلا أن هناك طرق عديدة تساعد على ممارسة العمل داخل المنزل دون متاعب، تابع قراءة السطور القادمة لتتعرف على هذه الطرق.

1- إنّ عملك لساعات طويلة داخل المنزل لا يعني أن تنعزل عن محيطك الاجتماعي، احرص على ملاقاة أصدقائك عندما تنتهي من العمل وحاول أن تُنشئ صداقات جديدة، ستشعر بالسعادة عندما تخرج لرؤية أصدقائك ولن تشعر بأنك وحيد بعد اليوم.

2- قد تطول ساعات العمل بسبب التعرض للكثير من الإزعاجات والإلهاء من الجيران أو من أفراد الأسرة لذا لا بدل من بذل مجهود كبير وإعلام الجميع بأنك تعمل وأنك غير متفرغ، ومن غير المقبول مقاطعتك خلال ساعات العمل تحت أي سبب من الأسباب.

3- حاول أن تحقق التوازن بين حياتك المهنية والشخصية، نظّم وقتك، خصّص وقت للقيام بكل أعمالك المنزلية ووقت للجلوس من عائلتك، أما الوقت المخصص للعمل يجب أن يكون مقدساً ومن الممنوع أن تقوم بمهمة ثانية خلال وقت العمل، عندما تحقق التوازن ستزول كل معاناتك.

4- غياب الحاجز الفاصل بين العمل والمنزل يزيد الضغط بضرورة إثبات الذات فيشعر الشخص بالمزيد من التعب والإجهاد، ويكون الحل في تحديد ساعات العمل كأن تبدأ العمل في الساعة 7 صباحاً وتنتهي في الساعة 3 ظهراً، إن تحديد الوقت سيخلق حاجز وفاصل زمني بين العمل والمنزل وهذا ما يخفف عنك الضغوطات ويتيح لك الفرصة للتفكير في كيفية إثبات ذاتك.

5- العمل داخل المنزل يُبعد الشخص عن المنافسة بين الموظفين فيشعر أن لا أهمية له ولا قيمة لعمله وهذا ما يزيد من حالة التعب التي يشعر بها، لذا من الضروري أن تكون على صلة مباشرة مع الشركة التي تعمل بها مع الحرص على زيارة الشركة من حين للآخر حتى تطلع على آخر التطورات.

6- العمل داخل المنزل يحرم الشخص من فرصة الحصول على ترقية وظيفية والحصول على المكافآت وهذا ما يزيد من إحساس الموظف بالملل، ومن أجل تجنّب هذا يفضل أن تفتح قنوات اتصال بينك وبين مدراءك في العمل، سيساعد هذا على متابعة الإدارة لعملك عن كثب وما أدراك فقط تجني الكثير من المكافآت والترقيات وأنت داخل منزل.

 

عزيزي القارئ... على الرغم من سلبيات العمل داخل المنزل إلا أنه بقليل من الصبر يمكنك تحويل كل السلبيات إلى إيجابيات، فاحرص على تطبيق الطرق السابقة فهي ستساعدك على ممارسة العمل داخل المنزل دون متاعب.