معظم الأشخاص يتحدّثون عن طرق تحسين أداء الذاكرة ونادراً ما يتم التطرق للأسباب التي تقف وراء ضعف الذاكرة، حيث هناك أسباب كثيرة تؤدي إلى إصابة الذاكرة بالضعف، ونظراً لأهمية الذاكرة في حياة الانسان سنستعرض في الأسطر اللاحقة أهم أسباب ضعف الذاكرة.

1. الحالة النفسية السيئة: إن التوتر والكآبة والحزن والاكتئاب تعتبر من الأسباب الرئيسية التي تقف وراء ضعف الذاكرة، فعندما يشعر الشخص بالحزن أو الكآبة سيصعب عليه التركيز وتذكر الأشياء ومع الوقت ستصبح محاولة تذكر الأشياء أمر صعباً وتحدياً كبيراً للشخص.

2. القيام بعدة مهام: من الأسباب الشائعة لضعف الذاكرة القيام بعدة مهام في وقت واحد، فالقيام بعدة مهام بنفس الوقت يتسبّب في إجهاد العقل فيتعرض المرء لحالة من التشوش الذهني ويفقد القدرة مع الوقت على إنجاز المهمات بسبب اختلاط الأمور في العقل وتدريجياً تضعف الذاكرة.

3. كبت العواطف: ينقسم الدماغ إلى قسمين الجزء الأيسر مسؤول عن المنطق في حين أنّ الجزء الأيمن مسؤولاً عن الوظائف الفنية والعاطفية، وحتى تبقى الذاكرة قوية يجب أن تستخدم كل من نصفي الدماغ باستمرار وبانتظام حتى يعمل الدماغ بشكل سليم، فإذا لم يتم استخدام الجزء المسؤول عن الوظائف الفنية والعاطفية بشكل جيد حدث خلل في عمل الدماغ وهذا ما يتسبّب في ضعف الذاكرة.

4. إدمان المخدرات: للمخدرات أضرار جسدية ونفسية كبيرة ولعلّ أخطر ما تُسبّبه أنّها تحدث التهاب في المخ، حيث تتحطم وتتآكل ملايين الخلايا العصبية التي تكوّن المخ مما يؤدي إلى فقدان الذاكرة والهلاوس السمعية والبصرية والفكري.

5. إدمان شرب الكحوليات: لشرب الكحول أضرار صحية بالغة، حيث يتسبّب الإفراط في شرب المشروبات الكحولية في فقدان مؤقت في الذاكرة، ويعود سبب ذلك لقلة كميات الأكسجين التي تصل إلى الدماغ، ومع مرور الوقت تتسبّب بأضرار خطيرة على الجهاز العصبي المركزي وفقدان الذاكرة بشكل دائم.

6. اضطراب النوم: يرتبط النوم بعمل الذاكرة، فخلال النوم يعمل المخ على إعادة تنشيط نفسه وتجديد خلاياه ولذلك ينصح الأطباء بضرورة الذهاب للنوم مبكراً والنوم ما لا يقل عن 8 ساعات، فإذا لم تحصل على قسط كافي من النوم ستتراجع قدرات الذاكرة.

 

هكذا تعرفنا عزيزي على 6 أسباب تقف وراء ضعف الذاكرة، أتمنى أن تأخذ الحيطة من القيام بأحد الأسباب السابقة حتى لا تتعرض لضعف الذاكرة وأخيراً أتمنى لك الصحة الدائمة.