الهرمونات هي مركبات حيوية يتم تصنيعها داخل الغدد في جسم الإنسان لتقوم بوظائف حيوية مختلفة منها استقلابية ومنها بنائية، وأي اضطراب في إفراز هذه الهرمونات يتسبّب بخلل وظائف الجسم جميعها، ونظراً لأهمية عمل الهرمونات سنعرفك على 7 علامات تدل على اضطراب الهرمونات.

1. الوزن: من العلامات الواضحة على حدوث اضطراب في إفراز الهرمونات زيادة الوزن بسرعة وبشكل ملحوظ، وعادة ما يكون سبب هذا خلل في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، أو بسبب عدم استجابة خلايا الجسم لهرمون الأنسولين.

2. اضطراب في النوم: إذا كنت تعاني من الأرق وعدم القدرة على النوم لساعات طويلة قد يكون السبب وراء ذلك اضطراب في الهرمونات وتحديداً في هرمون الميلاتونين الذي تفرزه الغدة الصنوبرية، هذا الهرمون مسؤول عن الشعور بالنعاس وأي اضطراب في إفرازه يسبب الأرق.

3. التوتر الدائم: الشعور بالتوتر الدائم يعطي إشارة واضحة أن هناك اضطراب في إفراز الهرمون الأنثوي (البروجيسترون) الذي يفرزه المبيضان، فعندما ينقص إفرازه يزاد الشعور بالتوتر وتقلب المزاج، والإحساس بهبات ساخنة، وتعب واكتئاب.

4. التعرّق الزائد: التعرّق أمر طبيعي لكن التعرق المبالغ به وخاصة في الليل يعطي علامة واضحة على الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية، حيث يتسبّب فرط نشاطها في تسريع جميع العمليات الحيوية في الجسم فيتعرّض الشخص للتعرق الزائد وخاصة في الجزء العلوي من الجسم.

5. البرود الجنسي: ضعف الرغبة الجنسية وعدم الشعور بالمتعة خلال ممارسة الجماع يعود سببه إلى خلل في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، لأن أي اضطراب في هذه الغدة يؤثر على الرغبة الجنسية سواء أكان هناك فرط نشاط أو قصور وعادة ما تكون النساء أكثر تأثراً من الرجال.

6. ظهور الحبوب: إذا كنت تعاني من حبّ الشباب وخاصة في الذقن فقد يكون السبب ارتفاع هرمون التستوستيرون، كما أنّ التغيّرات الهرمونية المرافقة لمرحلة البلوغ تتسبّب في ظهور حب الشباب عند الشباب والإناث.

7. عدم انتظام الطمث: يعود سبب انقطاع الطمث لعوامل عديدة، أحد أهم هذه العوامل نقص هرمون الاستروجين الذي يفرزه المبيض فيسبب ذلك في عدم انتظام الدورة الشهرية.

 

هكذا تعرفنا عزيزي على أكثر 7 علامات تدل على وجود خلل ما في الهرمونات، احرص على استشارة الطبيب بأسرع وقت عند ظهور أحد هذه العلامات.