تعتبر مرحلة الطفولة من أهم المراحل الدقيقة التي يعيشها الإنسان، وهي الأساس لكل المراحل العمرية التي سيعيشها مستقبلاً، لذلك فإنّ هناك العديد من الآباء الذين يشعرون بالقلق جراء عدم قدرتهم على التعامل مع طفلهم بشكلٍ صحيح خلال هذه المرحلة الدقيقة من حياتهِ، فتعالَ معنا لنتعرّف على مجموعةٍ من الطرق الصحيحة التي يجب التقيد بها للتعامل مع الطفل حسب المراحل العمرية التي يعيشها.

أولاً- طرق التواصل مع الطفل في مرحلة الرضاعة:

  1. يجب على الآباء في هذه المرحلة أن ينتبهوا إلى كل الأصوات التي يُصدرها الطفل من صراخ أو بكاء، لأنها تدلّ على شعور الطفل بالألم أو الانزعاج من شيء ما.
  2. على الأم أن تمنح الطفل كل الحب والحنان عن طريق تفعيل الاتصال الجسدي بينهما، كقيامها بلمسهِ بشكلٍ مستمر، واللعب بشعرهِ، وتقبيلهِ، وذلك لكي يشعر بالحب والاستقرار العاطفي.
  3. الحذر عند البدأ بفطام الطفل عن الرضاعة الطبيعيّة، على أن يتم الفطام بشكلٍ تدريجي ومتقطع، وذلك لكي لايُصاب الطفل بمشكلة نفسيّةٍ خطيرة.
  4. الحرص على عدم إجبار الطفل على المشي أو الكلام في وقتٍ مبكر، وأن يُترك على راحتهِ حتى تتم العملية بشكلٍ طبيعي وفطري.
  5. حرص الآباء على الذهاب بالطفل في نزهاتٍ يومية، وذلك لكي يتأقلم على التواجد في مجتمعاتٍ غريبةٍ وشخصيات مختلفة.

ثانيّاً- طرق التواصل مع الطفل بين عمر 3 إلى 6 سنوات:

  1. يجب الحرص في هذه المرحلة على تعليم الطفل بعض المهارات الفنية كالرسم أو الموسيقى، وذلك لتنمية مهاراتهِ الحسية.
  2. تعليم الطفل بعض المهارات الخاصة التي تمنحهُ بعض الاستقلال، كالقدرة على ركوب الدراجة، أو ركوب الخيل.
  3. فسح المجال أمام الطفل لكي يُعبر عن كل المشاعر والأفكار التي يختزنها في عقلهِ، دون الاعتراض عليها أو تأنيبهُ مهما كانت هذه الأفكار، وذلك لكي تمنحه بعض من الثقة بالنفس.
  4. تعليم الطفل بعض المهارات الاجتماعية لكي يتعامل مع كل الأشخاص بشكلٍ مهذب، وكذلك تعليمهُ بعض من قواعد الإتيكيت في تناول الطعام.

ثالثاً- طرق التواصل مع الطفل بين عمر 6 إلى 9 سنوات:

  1. تشجيع الطفل على ممارسة بعض الأنشطة الرياضية كالسباحة، كرة القدم، وكرة السلة.
  2. إبعاد الطفل عن كل مصادر القلق والتوتر النفسي، والضغوط العائليّة التي تؤثرُ على شخصيتهِ سلبيّاً في هذه المرحلة.
  3. تشجيعه على تكوين أصدقاء، والقيام ببعض النشاطات المشتركة معهم.
  4. منع الطفل من مشاهدة الأفلام التي تشجع على العنف، والتعامل بقسوة مع الآخرين.
  5. تشجيعه على قراءة مختلف الكتب الثقافية والقصص التي تناسب مرحلتهُ العمرية.

 

بتقيّدك عزيزي القارئ بهذه النصائح التي قدمناها لك، ستنجح في التواصل الفعّال مع طفلك بحسب المرحلة العمريّة التي يعيشها.