هل طفلكِ خجول ويعاني من التردّد؟ هل يعتمد طفلك على الآخرين؟ إذا كان طفلك خجول ومتردد ولا يستطيع أن يعتمد على نفسه فهذا يعاني أنه يفتقد للثقة في نفسه ومن واجبكِ كأم أن تزرعي الثقة بنفسه منذ الصغر حتى تكبر معه هذه الصفة وتصبح جزءاً من شخصيته، فيما يلي سنستعرض نصائح لتنمية الثقة في نفس الطفل.

1- كوني مثاله الأعلى:

يلجأ الطفل لتقليد أبويه دون تفكير، فإذا كنتِ تفتقدين الثقة في النفس فلن يكتسبها طفلك لذا حاولي أن تظهري ثقتك بنفسك أمامه حتى تنتقل هذه الثقة لطفلك.

2- استخدمي العبارات التحفيزية:

اكتبي عبارات تحفيزية على قصاصات ورقية وعلّقيها في الأماكن التي يتواجد بها الطفل حتى يقرأها في كل مرة ينظر إليها، هذه العبارات ستقضي على حالة انعدام الثقة وستجعله أكثر قدرة على اتخاذ القرار.

3- شجّعيه دائماً:

قدّمي الدعم الكامل لطفلك وشجّعيه وأثني عليه عندما ينجح في الحصول على علامات عالية أو عندما يتصرّف على نحو حسن، هذه الأمور ستجعله أكثر ثقة في نفسه.

4- عرّفيه على نقاط قوته:

إذا كان طفلك يشعر بأنه ضعيف قومي بتعرفيه على نقاط قوته، مثلاً قولي له أنّه طفل ذكي وملتزم، قادر على مساعدة الآخرين، نقاط قوته ستجعله على أكثر ثقة بنفسه.

5- امنحيه الحرية:

يجب أن تمنحي طفلك مساحة من الحرية، اسمحي له بالتعبير عن أفكاره وما أدراكي فقد تتمكنين من معرفة السبب الذي يقف وراء قلة ثقته بنفسه واحرصي على طلب رأيه في بعض المواضيع، سيعزز هذا من ثقته بنفسه.

6- شجّعيه على تكوين الصداقات:

لا يخفى على أحد بأن العلاقات الاجتماعية تساعد على ثقل الشخصية لذا من الضروري أن تُشجّعي طفلك على الاختلاط مع الأطفال بهدف تكوين الصداقات، ستُنمي الصداقات قدراته الاجتماعية وهذا سيزيد من ثقته بنفسه.

7- وفّري له جو عائلي مريح:

كثرة المشاكل الأسرية تتسبّب في اختلال شخصية الطفل وفقدان ثقته بنفسه وهذا ما يجعله أكثر ميلاً للانطواء والعزلة على نفسه، ولذلك يجب أن توفري جو عائلي مريح حتى تنمو شخصيته بشكل سليم.

8- اعملي على تنمية مواهبه:

لا يخفى على أحد بأن المواهب تساعد على تكوين شخصية الطفل لتجعله أكثر نضجاً ووعياً لذا من المهم أن تعملي على اكتشاف مواهبه وتنميتها وتشجيعه باستمرار على إخراج كل قدراته الإبداعية، هذه المواهب ستجعله طفل واثق من نفسه.

 

يجب على جميع الأمهات أن يقوموا بتنمية الثقة في النفس عند أطفالهن، حتى ينشأ الطفل على الثقة وحتى تكبر هذه الثقة وتزداد كلما تقدم في العمر.