الخوف هو ذلك الشعور الناجم عن الخطر أو التهديد المتصوّر، قد يكون الخوف شعور حقيقي لكن في بعض الأحيان يكون عبارة عن وهم لا وجود له، ومما لا شكّ فيه أنّ الخوف يعيق الإنسان عن العيش بصورة طبيعية فيخفق المرء في حياته ويعجز عن تحقيق أي نجاح، ومن أجل هذا يجب التخلص من هذه المخاوف بأسرع وقت ممكن. فيما يلي سنستعرض 7 نصائح لمواجهة الخوف.

أولاً: تعرّف على مخاوفك

اجلس في مكان هادئ وحاول أن تفكر بالأشياء التي تثير مخاوفك، قم بكتابتها على ورقة وحاول أن تبحث عن أسباب الشعور بالخوف وما هي المواقف التي تذكرك به، هذه الأمور ستوضح لك الصورة وستمكنك فيما بعد من معالجة هذه المخاوف.

ثانياً: جرّب كل ما يثير خوفك

هذه الخطوة مهمة جداً فإذا نجحت بها ستتمكّن من القضاء على مخاوفك إلى الأبد، بعد أن حدّدت مصادر مخاوفك باشر وابدأ بتجريب كل ما تخاف منه، عندما تنجح في القيام بذلك ستتولد لديك شجاعة كبيرة وستتمكن تباعاً من التخلص من جميع المخاوف ولن يقف بعد اليوم الخوف في طريقك.

ثالثاً: حافظ على هدوئك

التوتر والقلق يزيدان من مخاوفك ويمنعانك من القضاء على مخاوفك لذا حاول أن تسترخي عندما تشعر بالخوف من شيء ما، سيساعدك هذا على التفكير بهدوء واستجماع قوتك لمواجهة هذا الخوف والقضاء عليه نهائياً.

رابعاً: توقّف عن لوم نفسك

لا بأس إن فشلت في أول محاولة لك في القضاء على الخوف، لا تلم ذاتك فكثرة الملامة لن تفيد بشيء بل ستزيد من إحباطك وألمك، حاول أن تتعلّم من تجربتك وتجنّب الوقوع في الأخطاء التي تسبّبت لك بالفشل، بذلك فقط ستتمكن من النجاح في طرد الخوف.

خامساً: حافظ على روحك المرحة

لا تسمح للمخاوف أن تسيطر على حالتك المزاجية ولا تسمح لها أن تقضي على روحك المرحة، اصنع المزاح والنكت عن خوفك حتى تقلّل من أهميته فهذا الاستخفاف بالخوف سيمنحك القوة الحقيقية لمواجهتها والقضاء عليها.

سادساً: اقرأ الكتب عن البرمجة اللغوية العصبية

هذه النوعية من الكتب تتناول طرق مقاومة الخوف والرهاب وتستعرض الآلية التي يتمكن الانسان من خلالها بناء ثقته بنفسه، حاول أن تستفيد من هذه الكتب فقد ترى طريقة فعّالة تخلّصك من مخاوفك.

سابعاً: قوّي إيمانك

الإيمان يمنحك القوة لمواجهة الصعوبات والتحدّيات ويزيل مخاوفك ويمنحك الراحة النفسية والسلام الداخلي، فاحرص على تقوية إيمانك والتقرّب من الله بالعبادة والصلاة والصيام والزكاة، كل هذه الأمور ستمنحك القوة لمواجهة خوفك.

 

الخوف شعور طبيعي لكن لا تسمح له بأن يتحول لوهم يلازمك طوال الوقت، وفي حال عجزت عن السيطرة عليه اتباع النصائح السابقة فهي ستسهل عليك القضاء عليه نهائياً.