يقلق الكثيرمن الأهالي من مشكلة تعرّض أطفالهم للتحرش الجنسي، هذه الظاهرة التي تهدّد سلامة الطفل النفسيّة والجسدية وتحرم الأهل كذلك من الشعور بالراحة النفسيّة، ولكي تكون يقظاً حيال هذا الموضوع عليك سنعرفك على مجموعة من الأعراض السلوكيّة، الجسديّة، والنفسيّة، التي تدل على احتماليّة تعرض طفلك لمشكلة التحرش الجنسي.

الأعراض السلوكيّة التي تدل على تعرّض الطفل للتحرش الجنسي:

  1. إصابة الطفل بالعصبية والغضب الشديد.
  2. عدم رغبة الطفل بالمشاركة بالأنشطة الاجتماعيّة مع أصدقائهِ.
  3. تراجع الطفل عن مستواه الدراسي المعهود.
  4. إصابة الطفل بالاكتئاب الشديد، والرغبة بالبكاء.
  5. فقدان الطفل لثقتهِ بنفسهِ، وقيامهِ ببعض التصرفات الجنسيّة الغريبة.
  6. عدم الرغبة بالذهاب إلى المدرسة أو الخروج في نزهاتٍ خارجيّة.
  7. تصرف الطفل بتمرد وبشكلٍ مفاجئ.
  8. عدم اهتمام الطفل بنظافتهِ الشخصيّة.
  9. قيام الطفل بسلوك السرقة.

الأعراض الجسدية التي تدل على تعرض الطفل للتحرش الجنسي:

  1. ملاحظة بعض آثار الجروح والكدمات على جسده وبشكلٍ مفاجئ.
  2. ملاحظة بعض آثار الدماء على ملابسه الدّاخلية.
  3. شعوره ببعض الآلام في المناطق التناسليّة.
  4. عدم قدرة الطفل على المشي أو الوقوف بشكلٍ مريح.
  5. إصابة الطفل ببعض المشاكل الصحيّة المتكررة.
  6. إصابة الطفل ببعض الكسور الغير مبررة.

الأعراض النفسيّة التي تدلّ على تعرّض الطفل للتحرش الجنسي:

  1. عدم قيام الطفل بأي رد فعل عاطفي.
  2. فقدان الطفل لثقتهِ بنفسه بشكلٍ تام.
  3. كره الطفل وابتعاده عن أشياء كان يُحبها في الماضي.
  4. زيادة الوزن أو نقصانه بشكلٍ سريع.
  5. رغبة الطفل بتناول كميات كبيرة من الطعام، أو رفضه تناول الطعام.
  6. ظهور اللامبالاة في تصرفات وسلوك الطفل.