النجاح هو القدرة على تحقيق كل ما يتمناه المرء سواء على صعيد حياته الشخصية أو المهنية فهو حاجة ضرورية يسعى الجميع إليها، وباختصار يمكننا القول بأن النجاح هو من أعظم الأمور التي قد يحقّقها الإنسان في حياتهِ، ونظراً لأهمية النجاح في حياة الإنسان سنستعرض فيما يلي تلخيص سريع لكتاب المفاتيح العشرة للنجاح للدكتور إبراهيم الفقي.

المفتاح الأول: الدوافع

يعتبر الكاتب أنّ الدوافع هي مفتاح الوصول إلى النجاح فهي تثير الإنسان لتدفعه وبكل قوة إلى تحقيق الأهداف التي وضعها في حياته مستعيناً بكل الطرق والوسائل المشروعة والمتاحة له.

المفتاح الثاني: الطاقة

تقول الحكمة أنّ العقل السليم في الجسم السليم، ويشير الكاتب إلى أنّ هناك أربعة أنواع للطاقة هي الطاقة الروحية، الجسدية، العقلية، العاطفية ويجب أن تشحنها جميعاً حتى تحافظ على توازنك، فهي ستساعدك في النهاية على تحقيق النجاح.

المفتاح الثالث: المهارة

النجاح يتطلب منك أن تتعلم وتجتهد وتطالع لتكتسب العلم والثقافة بهذا فقط ستتمكن من بناء غدٍ أفضل ومستقبل زاهر، فجميع المبدعين والعظماء حققوا نجاحاتهم بفضل المعارف التي تعلموها خلال سنين حياتهم.

المفتاح الرابع: التصوّر

التصوّر أو التخيّل هو أحد أهم المفاتيح التي توصل إلى النجاح، جميع الإنجازات التي حققتها البشرية كانت في يوم من الأيام مجرد أحلام وتخيّلات لذا يجب أن تدرك أنّ التخيّل بداية الإبداع والابتكار لا وبل هي أهم من المعرفة ذاتها.

المفتاح الخامس: الفعل

لا يمكنك أن تُحقّق النجاح إذا لم تقم بتطبيق عملي للمعرفة التي اكتسبتها فالعلم وحده لا يكفي وأكبر دليل على ذلك أن هناك أشخاص يعلمون ما الذي يحتاجونه لكي ينجحوا لكنهم لا يقدمون خطوة واحدة في سبيل ذلك ومن أجل هذا يفشلون بشكل دائم.

المفتاح السادس: التوقّع

يرى الكاتب أنّ ما أنت عليه اليوم هو نتيجة للطريقة التي تفكر بها فكل ما تتوقعه بثقة ويقين سيحدث في حياتك فعلاً، لذا من الضروري أن يكون لديك ثقة تامة بأنك قادر على تحقيق النجاح فهذا سيساعدك بالفعل على الوصول إلى غايتك.

المفتاح السابع: الالتزام

توماس أديسون أعاد تجربته عشرة آلاف مرة قبل أن ينجح في اختراع المصباح الكهربي، وبالفعل تمكّن بفضل التزامه وعدم يأسه من تحقيق أكبر النجاحات، فالالتزام هو القوة الداخلية التي تدفع المرء للعمل والاجتهاد وإخراج كل القدرات والإمكانيات للوصول في النهاية إلى النجاح.

المفتاح الثامن: المرونة

يرى الكاتب أن تكرار ذات المحاولات غير المجدية التي لا تؤدي إلى النجاح لن يغير من النتيجة مهما تعددت هذه المحاولات، لذا حاول أن تكون أكثر مرونة في التفكير وابحث عن طرق جديدة وقم بتجريبها فقد توصلك إلى النجاح الذي تطمح إليه.

المفتاح التاسع: الصبر

يقول توماس أديسون (كثير من حالات الفشل في الحياة كانت لأشخاص لم يدركوا كم كانوا قريبين من النجاح عندما أقدموا على الاستسلام)، يجب أن تتسلح بالصبر واعمل واجتهد حتى تتمكن في النهاية من جني النجاح.

المفتاح العاشر: الانضباط

يؤكد الكاتب بأن الشخص الناجح يمتلك قدرة على عالية الانضباط ولذلك بمقدوره أن يحسن حياته ويرتقي بمستوى صحته ودخلهم ولياقته، فلا بد لك من أن تتمتع أنت أيضاً بالانضباط الذاتي حتى تتمكن من بناء حياة أفضل وتحقيق النجاح الذي تحلم به.

 

أتمنى أن تستفيد عزيزي من تلخيص هذا الكتاب وأسعى بشكل جدي إلى تطبيق هذه المفاتيح إذا ما أردت أن تحقق النجاح والتفوق في حياتك.