جميعنا نعلم صفات الموظف الناجح ومؤهلاته والطرق التي يجب أن يتقيّد بها ليكون موظفاً محبوباً بالنسبة لمدرائهِ، ولكن القليل منا يبحث ويقرأ عن حقوق الموظف، وعن واجبات المدراء تجاهه الموظفين الذين يعملون معهم، والذين يُساهمون في نجاح أعمال المؤسسات والشركات، سنتعرف معاً فيمايلي على الطرق الصحيحة التي يجب أن يتقيد بها المدير أثناء التعامل مع موظفيه. 

أولاً: على المدير الناجح أن يحترم ظروف عمل الموظف وأوقات راحتهِ، فمثلاً عليه أن لايجبره على اصطحاب أي نوع من الأعمال مهما كانت بسيطة إلى المنزل، وذلك لأنّ المنزل هو المكان الذي يرتاح بهِ الموظف لكي يشحن طاقةً تمكنهُ من العمل بكل جهدٍ في اليوم التالي.

ثانيّاً: من غير الممكن أن يقوم المدير الناجح بدفع موظفيه للقيام بأعمالهِ الخاصة والتي تكون خارج إطار العمل، كأن يدفعوا له فواتير الهاتف مثلاً، أو أن يجلبوا له الأغراض المنزليّة، لأنّ هذا سيُحمل الموظف الكثير من الأعباء الصعبة والتي تشعره بالتعب الزائد.

ثالثاً: يجب على المدير الناجح أن يُقدّر حجم المجهود الكبير الذي يقوم به الموظفون لديهِ، فلا يجب عليه مثلاً أن يحملهم طاقة أكبر من طاقتهم، أو أن يوكل إليه أعمالاً أكبر من قدراتهم الجسدية أو العقليّة، وذلك لكي لايتسبب لهم بالكثير من الضيق والتعب.

رابعاً: تلعب بيئة وجو العمل دوراً أساسيّا في نجاح العمل وتقدمهِ، لذلك يجب على المدير أن  يوفر كل الظروف الإيجابية للعمال والموظفين من ماءٍ، تدفئة، إضاءةٍ جيدة، ومكاتب مريحة وغيرها من وسائل الراحة، وذلك لكي يشعر الموظف براحةٍ نفسيّة خلال العمل، وهذا مايجعلهُ يُحرزُ الكثير من النتائج الإيجابيّة والنجاحات المتلاحقة.

خامساً: من الواجبات الأساسيّة التي يجب على المدير أن يلتزم بها، هي أن يقوم بالتعامل مع موظفيه بكل حب واحترام، وأن يتبع الأساليب الراقيّة أثناء إعطاء التعاليم لهم، بعيداً عن الصراخ والتوبيخ السلبي.

بهكذا تكون قد تعرفت معنا على مجموعة من أهم الطرق التي يجب أن يتقيد بها المدير الناجح أثناء التعامل مع موظفيهِ في الشركة.