تعتبر مرحلة المراهقة من أهم المراحل التي تمر بها الفتيات، فالتغيرات الجسدية التي تطرأ على الفتاة تجعلها عاطفية لدرجة كبيرة وحساسة وانفعالية وشديدة الاندفاع فضلاً عن محاولتها تكوين شخصية مستقلة بعيداً عن سلطة الأبوين ومتجاهلة قواعد وعادات المجتمع وهذا ما يجعلها ترتكب في بعض الأحيان تصرفات خاطئة غير محسوبة. ولأننا نريد أن تكون علاقتك قوية مع ابنتك سنستعرض فيما يلي أهم النصائح للتعامل مع ابنتك المراهقة.

أولاً: اقرأ عن سن المراهقة

عندما تتجاوز ابنتك مرحلة الطفولة وتبدأ علامات المراهقة بالظهور يجب أن تبدأ بقراءة الكتب والمقالات التي تتحدث عن مرحلة المراهقة، وأن تحرص على الإطلاع على أدق التفصيل ومعرفة خصائص هذه المرحلة وطبيعتها وتعرّف جيداً على التغيرات الجسدية والنفسية التي تطرأ على الفتيات في هذه المرحلة، سيساعدك هذا على تحديد الوسيلة المناسبة للتعامل مع ابنتك الشابة.

ثانياً: تعامل معها بهدوء تام

الفتاة المراهقة شديد ة الحساسية فأي كلمة قد تجرحها وأي ردة فعل غاضبة من والديها قد تدفعها لارتكاب أخطاء كثيرة ومن أجل ذلك حاول التعامل مع ابنتك بهدوء تام، حاول أن تحتويها، حاول أن تفهم ما تريد أن توصله لك، قد لا تحصل على نتيجة مباشرة من هذا التعامل الهادئ لكن مع الوقت ستزداد ثقة ابنتك بك وستتقوى علاقتكما ببعض، وبالتالي ستنجح في إقناعها بكل شيء تريده.

ثالثاً: امنحها الاحترام الكامل

تعتقد الفتاة في مرحلة المراهقة  أنها أصبحت راشدة واعية وتريد من الجميع أن يقتنع بهذا الأمر، وأنت كأب أو كأم تريد أن تصبح علاقتك قوية مع ابنتك يجب أن تمنحها الاحترام الكامل، مثلاً تعامل معها على أنها بالفعل إنسانة راشدة ووكّلها ببعض المهمات، ستشعر بالمسؤولية وسيكون لديها رقابة داخلية على تصرفاتها وهذا ما سيمنعها من ارتكاب الأخطاء.

رابعاً: اشغل وقت فراغها

وقت الفراغ قد يكون هو السبب وراء ارتكاب المراهق للحماقات لذلك يجب أن تشغل وقت فراغها بما هو نافع ومفيد حتى لا يبقى لها وقت لكي تفكر بأشياء خطيرة، مثلاً شجّعها على الإنخراط في الأندية الرياضة والثقافية، ساعدها على إخراج مواهبها، شجعها على المشاركة بالأنشطة الخيرية والتطوعية، هذه الأمور ستساعد على تكون شخصيتها وستحميها من الوقوع بالأخطاء.

خامساً: الخروج في نزهات

الفتيات المراهقات يرغبن في الخروج في نزهات مع أصدقائهن فلا تحرم ابنتك من هذه الرغبة لكن قبل أن تسمح لها بالخروج تأكد من هم أصدقائها، وحاول أن تستفسر عن سلوكياتهم فإذا كانت صحبتها جيدة اسمح لها بالخروج ستشعر بالامتنان لك وستشعر بأنها على قدر عالي من المسؤولية، وإذا كان أصدقائها سيئون حاول أن تبعدها عنهم، ستتمكن بفضل ذلك من حمايتها.

سادساً: قدّم لها المساعدة

إذا كنت ترى أن هناك عدة عيوب في شخصية ابنتك حاول أن تساعدها لتكون أفضل مما هي عليه وتجنب مقارنتها مع فتاة أخرى فلكل إنسان قدراته وإمكانياته الخاصة، امنحها الحب والاهتمام والعطف، سيساعدها هذا على التصرف على نحو حسن لتأكد لك بأنها فتاة واعية ومهذبة.

 

مرحلة المراهقة من أصعب المراحل التي تمر بها الفتيات، فإذا أردت أن تكون علاقتك قوية مع ابنتك استعن بالنصائح السابقة فهي ستسهل عليك التعامل معها.