الدراسة في شهر رمضان أمر في غاية الصعوبة عند البعض حيث يفقد الكثير من الطلبة قدرتهم على التركيز، والحفظ، واسترجاع المعلومات، كما وتنتابهم حالة تعب عام وإرهاق، وهذا ما يتسبب في حصولهم على علامات متدنية وربما الرسوب، ولأننا نهتم لأمرك عزيزي الطلاب ونريد أن تحقق النجاح والتفوق سنقدم لك بعض الطرق التي ستساعدك على الدراسة خلال شهر رمضان.

أولاً: احصل على قدر كافي من السوائل

أهم ما يجب أن تقوم به حتى تتمكّن من الدراسة في شهر رمضان أن تحصل على قدر كافي من السوائل حتى تحافظ على منسوب المياه في جسمك وحتى لا تتعرض للجفاف، لذا اشرب ما يعادل لتر ونصف من المياه النقية، وتناول الحساء، واشرب العصائر الطبيعية، ستساعد هذه السوائل على ترطيب خلايا جسمك لتبقى بحالة نشاط وحيوية طيلة ساعات الصيام.

ثانياً: تجنّب المشروبات المنبهة قدر الإمكان

قبل قدوم شهر رمضان بفترة قلّل من شرب القهوة والشاي والنسكافيه وكل المشروبات الأخرى التي تحتوي على المنبهات حتى يعتاد جسمك على فقدان الكافيين لساعات طويلة، واحرص على الاكتفاء بكوب واحد من القهوة بعد الإفطار، سيحد هذا من تعرّضك لأعراض انسحاب الكافيين من الجسم وستتمكن من الدراسة دون أن تشعر بالصداع أو الخمول.

ثالثاً: أكثر من تناول الفاكهة والخضار

من الضروري جداً أن تزيد من حصص الفاكهة والخضار في شهر رمضان فهي غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الأكسدة التي تمد الجسم والدماغ بكامل الغذاء وهذا ما يجعلك أكثر نشاط ومقدرة على الحفظ واستيعاب المعلومات، يمكنك مثلاً أن تكثر من تناول العنب، الموز، التوت، الكرز الخس، السبانخ، الخيار، الملفوف وغيرها.

رابعاً: خذ قسط كافي من النوم ليلاً

الجسم بحاجة للنوم والراحة حتى يتمكّن من أداء وظائفه الحيوية وبما أنك تريد أن تدرس بشكل جيد عليك أن تحافظ على مواعيد النوم والاستيقاظ في رمضان، وأن تتجنب السهر لوقت متأخر، وأن تحرص على النوم ما لا يقل عن 8 ساعات يومياً ولا بأس من أخذ قيلولة لمدة نصف ساعة خلال النهار، سيريح النوم جسمك ودماغك لتتمكن من الدراسة حتى وأنت صائم.

خامساً: ادرس بعد الإفطار بساعتين

أفضل وقت للدراسة هي الفترة التي تأتي ما بعد الإفطار بساعتين لأنّ التركيز سيكون بأعلى درجاته وستتمكن من إنجاز كل واجباتك الدراسية وحفظ المعلومات الصعبة بسهولة، أما أسوأ وقت للدراسة هي الفترة التي تلي الإفطار مباشرة لأن المعدة تكون ممتلئة بالطعام وسيقوم الجسم بتوريد الدم إليها للقيام بعملية الهضم فتخف كمية الدماء الواصلة للدماغ ما يؤثر على عملية الحفظ.

سادساً: تناول المكسرات والتمر على السحور

يوصي الخبراء بضرورة تناول المكسرات من جوز، لوز، صنوبر، كاجو، بندق خلال فترة الإفطار وتحديداً على السحور فهي غنية بالأوميجا 3 التي تقوي الذاكرة وتنشط الدماغ، كما يوصى ببدء الإفطار بالتمر أو الرطب فهو يحسن وظائف الدماغ لما يحتويه من مضادات أكسدة وفيتامينات، أمّا السكر الطبيعي الموجود به يمدّ الجسم بالطاقة لأداء وظائفه على أحسن ما يكون وبفضل ذلك ستتمكن من الدراسة دون أية متاعب.

إذا كنت تريد أن تدرس بشكل جيد في شهر رمضان التزم عزيزي بالطرق السابقة فهي ستساعدك في الحصول على أعلى الدرجات لتحقق النجاح والتفوق بإذن الله.


المقالات المرتبطة