لفت الإنتباه هو أمر رائع، لكن إن كان ذلك عن طريق شيء مميز فيك أو رائع في منتجاتك، ومن المعروف أن الجميع اليوم يريد إثارة إنتباه العالم و لا يعرفون الطريقة لفعل ذلك، لكن في عالم الأعمال و التجارة بما فيها الإلكترونية هناك ثلاتة طرق نجحت بالفعل و لا تزال تجعل من العلامات التجارية و المنتجات جذابة و مثيرة للإنتباه الإعلامي و الإستهلاكي أيضاً.

1- تحدث عن منتجاتك للمهتمين، إستهدف فضولهم:
هناك الكثير من الناس المهتمين بما تقدمه من منتجات و خدمات، تصادفهم يوميا في العمل و المؤتمرات و الشوارع و في المحلات التجارية … المطلوب منك إستغلال الأسباب التي تجعلك تسوق لمنتجك فقط تحدث بثقة وتحلى ببعض الشجاعة و تأكد ان الخجل لا ينفع هنا، دون أن تنسى أن حديثك يجب أن يستهدف فضولهم فكر في المشاكل التي يقوم منتجك بحلها والتي لا تتوفر في المنتجات و الخدمات المنافسة و تحدث عنها بشكل رائع يدفع الأخرين ليصبحوا عملاء لك.

2- شركتك عليها أن تظهر بشكل مميز عن البقية:
لطالما كان التميز الطريق الأفضل لإثارة الإنتباه في كل الأوقات وفي هذا المجال بالضبط لا بد منه، شركتك و منتجاتك يجب أن تظهر مميزة على مستوى الشعار والألوان و التصميم الخارجي وحتى المواصفات و الخصائص، لا بد و أن تحمل مميزات مغايرة للأخرين … مميزات لا نجدها لدى الأخرين.

3- أكتب قصة نجاح غير التي سمعنا عنها من قبل:
لكل فرد ناجح و لكل شركة ناجحة في العالم قصة محددة خلف نجاحهم، أنت تريد النجاح أيضا ؟ تريد أن تكون أعمالك ناجحة ؟ التميز يقول لك أكتب قصة نجاح غير التي سمعنا عنها من قبل، أكتبها بقراراتك و مخاطراتك وبنظرة مميزة تحاول من خلالها تطبيق نظرية رائعة تجعلك تربح الكثير من المال و في ذات الوقت تكون مثيرا للإنتباه.

خلاصة:
في النهاية … على العالم أن يعرف اليوم أن الجميع قادر على إثارة إنتباه العالم بثلاتة شروط وطرق أكيدة إنها تلك التي قدمناها لكم في السطور السابقة، طبقها وبأسلوبك … نراهن أن تطبيقك لها سيكون مميزا و مثيرا للإنتباه أيضاً.