إنَّ بطاقات العمل أو مايسمى بكروت الفيزيت هي أداة تواصلٍ رائعة وطريقة فعالة لكسب العملاء، لذلك من المهم أن تترك بطاقاتك انطباعاً جيداً، فبطاقات العمل ذات التصميم الرديء تؤثِّر بشكلٍ سلبي في عملك، إليك خمس أخطاء يجب عليك تجنبها في بطاقات العمل.

1- إخفاق البطاقة في التعبير عن طبيعة عملك:

قد يكون ذلك أمراً بديهياً، ولكن إذا لم يكن الهدف من عملك واضحاً على البطاقة فإنَّ احتمال تلقيك لمكالمات من العملاء سيكون ضعيفاً، تأكَّد من أن تحمل بطاقة عملك نصَّاً وصورةً واضحين، ومن المهم أن يكون الشعار معبِّراً عن المنتجات التي تبيعها أو الخدمات التي تقدمها.

2- استخدام العديد من الخطوط:

يُعَدّ الخط إحدى الطرائق لإضافة بعضٍ ممَّا تُعبِّر عنه شخصية عملك إلى البطاقات، ولكنَّ افتقارك إلى الإبداع من جهة الخط يمكن أن يكون له أثرٌ مُشوِّش لذلك ابحث عن خطٍ ذو مظهرٍ احترافي واستخدمه، وتجنَّب دمج الخطوط المختلفة.

3- الطباعة باستخدام مواد رديئة:

هل طبعت بطاقاتك باستخدام حبرٍ وأوراقٍ ذات نوعية جيدة؟ يجب ألَّا يكون الحبر من النوع القابل للسيلان، والورق يجب أن يكون من النوعية الجيدة، وليكن الشعار مزخرفاً إذا كان ذلك ممكناً. وإذا كان يتوجب عليك استخدام الصور فإنَّها يجب أن تكون واضحة. تعطي الشركات التي تكون بطاقات العمل الخاصة بها ذات نوعيةٍ رديئة الانطباع بأنَّ العمل ذو نوعيَّةٍ رديئةٍ أيضاً.

4- الإخفاق في الوصول إلى الزبون:

انظر إلى بطاقة العمل الخاصة بك على أنَّها فرصةً تسويقية، أضف إليها عبارةً تقنع من يقرأها بأن يتعامل معك، يمكن لهذه الجملة أن تكون عبارةً عن سطرٍ بسيط يلخِّص الخدمات التي يقدمها عملك.

5- عدم تدوين معلومات التواصل على البطاقة:

صحيحٌ أن تدوين المعلومات الهاتفية على بطاقتك أمرٌ مهم، ولكن يجب أن تتذكر أيضاً مدى أهمية مواقع الإنترنت، والبريد الإلكتروني، ووسائل التواصل الاجتماعي. فإذا كان لدى شركتك صفحة على الإنترنت أو تواجدٌ عبر مواقع التواصل الاجتماعي أشر إلى ذلك على بطاقة عملك. سيحفِّز ذلك الزبائن المحتملين لزيارة هذه المواقع من أجل إيجاد المعلومات المتعلقة بشركتك.

 

يساعدك استخدام بطاقات العمل على التواصل مع الزبائن والحصول على مزيدٍ منهم، أمَّا إذا كنت لا تهتم بها فإنَّ ذلك يمكن أن يؤثر بشكلٍ سلبي في إمكانات عملك. يمكنك أن تحسِّن فعالية بطاقاتك من خلال تجنُّبك لهذه الأخطاء الخمسة.