كثيراً ما يتأخر الإنسان عن الوصول إلى النجاح الذي طالما تمنّاه نتيجة تأثّره ببعض الأوهام التي يُفكر بها بشكلٍ دائم، لدرجةٍ أصبحت تؤثر على نفسيته وعلى حياته بشكلٍ سلبي، فيما يلي سنُلقي الضوء على مجموعة من أكثر الأوهام التي قد تحول بينك وبين النجاح المنشود في الحياة والتي يجب أن تبتعد عن التأثّر بها بشكلٍ سريع.

أولاً: وهم الخوف من الفشل

من الطبيعي أن يتعرّض الإنسان لبعض المواقف السلبيّة في حياتهِ أو أن يقوم ببعض الأعمال الفاشلة في بداية مسيرتهِ المهنيّة أو حتى مسيرته الدراسيّة، ولكن من غير الطبيعي أن يتحول هذا الفشل إلى وهمٍ يُلاحقه أينما ذهب، لدرجةٍ تجعلهُ يشعر بأنّه لن ينجح في تخطي هذه الأزمة وبأنّ عليهِ الاستسلام والتوقف عن القيام بأي عملٍ من الأعمال.

ثانيّاً: وهم المثاليّة

يُخطئ الإنسان عندما يتمسك بوهم المثاليّة الزائدة، ويُخطئ كذلك عندما يبجث عن تطبيق المثاليّة على كل جوانب الحياة، حيث أنّ توهّم الإنسان بأنه يجب أن يكون مثالي بشكلٍ مبالغ فيه إن كان في العمل أو في حياتهِ الخاصة يجعله يُضيع العديد من الفرص التي قد لا تتكرر مرةً أخرى، ويجعلهُ يشعر بالإحباط النفسي نتيجة ندرة المثالية والمثاليين في حياتنا المليئة بالصراعات والمشاكل.

ثالثاً: وهم الحب الصادق

تلعب العلاقات العاطفيّة دوراً أساسيّاً في حياة الإنسان، حيثُ أنها لا تؤثرُ فقط على حياتهِ الخاصة، وإنما على حياتهِ العمليّة كذلك، لهذا فإن تفكير الإنسان بوجود الحب الصادق بشكلٍ مطلق يجعله يتعرّض للكثير من الأزمات النفسيّة التي من الصعب أن يُشفى منها عندما يتعرض لأي انتكاسةٍ عاطفيّة وهذا ما يُعيق من قدرتهِ على تحقيق النجاح والتقدم على مختلف الأصعدة في الحياة.

رابعاً: التوهم بأنّ المال كل شي في الحياة

يتوهم الإنسان وبشكلٍ دائم بأنّ المال هو سر السعادة المطلقة في الحياة، وهذا ما يجعلهُ يُكرّس وقته للعمل فقط دون منح العناية اللازمة والضرورية لصحتهِ ولعائلته فيتعرّض للعديد من الأمراض نتيجة الضغوط العمليّة، كما وتجعلهُ يبتعد عن عائلتهِ وعن التقرب منهم والعيش معهم بكل حبٍ ومودة، وهذا ما يؤثرُ مع الأيّام بشكلٍ سلبي بقدرتهِ على الاستمرار بالنجاح لجني المزيد من الأموال والإنجازات المهمة.

خامساً: توهّم القوة

إنّ توهم الإنسان بأنّه يمتلك قوةً كبيرة تمكّنه من تحقيق أي نجاح يريدهُ في الوقت المناسب ولوحدهِ دون أن يطلب أي مساعدة من أحد، سيُؤخره وبكل تأكيد عن الآخرين، وسيُعيقه عن تحقيق أي نجاح يُذكر في هذه الحياة المليئة بالمشاكل والمنافسة العمليّة.

هذه هي الأوهام التي يجب أن تتوقف عن التفكير بها، وذلك إذا أردت أن تتوصل إلى النجاح الذي طالمنا تمنيتهُ في الحياة.