للصيام فوائد صحية عديدة فهو يساعد على طرد السموم ويزيل الدهون المتراكمة ويُنظّم عمل الجهاز الهضمي ويعيد النشاط والحيوية للجسم، لكن الكثير من الناس لا تحصل على هذه الفوائد بسبب ارتكابهم لعادات خاطئة خلال شهر رمضان وهذا ما يجعلهم عرضة للكثير من الأمراض، ولأننا نهتم بصحتك عزيزي ونريد أن تكون بعيد عن أي عارض صحي خطير سنعرفك على العادات الخاطئة التي يجب أن تتجنبها في شهر رمضان.

أولاً: الإكثار من شرب المياه على السحور

شرب المياه بكميات كبيرة في وقت السحور أو قبل الفجر يتسبّب في إرهاق الكلى لأنها ستضطر على العمل بشكل سريع للتخلص من الماء الزائد فتكثر عدد مرات التبول، مما يعرض الصائم للعطش الشديد بنهار رمضان.

الحل: احرص على شرب المياه على عدة مراحل من الفطور إلى السحور وأكثر من تناول  الفاكهة الغنية بالماء على السحور مثل: البطيخ، والشمام، البرتقال، والتفاح حيث يعمل الجسم على التخلص من المياه الموجود بها بشكل تدريجي أثناء الصوم.

ثانياً: شرب المياه الباردة عند الإفطار

يفضل بعض الصائمين بدء إفطارهم بشرب المياه البادرة ظناً منهم أنها تطفئ الظمأ وتروي العطش طبعاً هذا الأمر خاطئ حيث تتسبب بمخاطر صحية أبرزها التقليل من حركة الدم إلى المعدة والأمعاء، كما أنّ شرب المياه الباردة خلال تناول الإفطار يعرض الصائم  لاضطرابات هضمية والحموضة المتكررة.

الحل: احرص على بدء إفطارك بشرب كوب من المياه الدافئة أو بنفس درجة حرارة الغرفة واحذر من شرب المياه مهما كانت درجتها خلال تناول الطعام، بذلك فقط ستحمي جسمك من التعرض لأية مخاطر صحية.

ثالثاً: تناول الحلويات بكميات كبيرة

تتفنن ربات البيوت في إعداد الحلويات في شهر رمضان فالموائد الرمضانية لا تخلو من الحلويات التي يؤدي الإسراف في تناولها إلى زيادة الوزن وتكدس الدهون في الأرداف والمعدة والبطن، كما وتعمل الحلويات على زيادة احتمال التعرض لمرض السكري من النوع الثاني.

الحل: يفضل خبراء التغذية أن تتناول قطعة حلوى صغيرة جداً بعد صلاة التراويح، والأفضل لك أن تستبدل الحلويات بالفاكهة فهي تحتوي على سكريات بسيطة تمد الجسم بالطاقة دون أن تلحق الضرر بالصحة.

رابعاً: الاعتماد على الوجبات السريعة

اعتماد الصائم بشكل أساسي على الوجبات السريعة كالأطعمة المقلية الجاهزة، الرقائق، فطائر اللحم الجاهزة، البرجر،  الكرواسان، البيتزا وغيرها له الكثير من المخاطر الصحية أبرزها السمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية وذلك لغناها بالدهون المضرة.

الحل: تناول الطعام الصحي الغني بالفيتامينات والمعادن والألياف مثل الأسماك الدهنية، البقول، الحبوب الكاملة، الفاكهة، الخضار، بذر الكتان زبدة الفستق السوداني، التمر، المكسرات، البيض، الحليب، فهي ستؤمن الغذاء الكامل للجسم وستقوي الجهاز المناعي.

خامساً: الإسراف في شرب القهوة

بعد ساعات الصيام الطويلة يقوم الصائم بشرب كميات كبيرة من القهوة حتى يستعيد تركيزه ونشاطه وهذا ما يعرضه لمخاطر عديدة أبرزها الشعور بالحرقة، وارتجاع المريء، وصداع الرأس، كما أنّ الكافيين الموجود في القهوة يزيد من إدرار البول فيفقد الصائم سوائل جسمه بسرعة.

الحل: الاكتفاء بكوب واحد من القهوة وتجنب شرب المشروبات الأخرى التي تحتوي على الكافيين، والاستعانة بالعصائر الطبيعية كالبرتقال والكيوي فهي ستعيد النشاط والحيوية لجسمك من جديد.

إذا كنت تمارس هذه العادات عزيزي تجنبها تماماً خلال شهر رمضان وبعد انتهاء هذا الشهر حتى تضمن صحتك وعافيتك.


المقالات المرتبطة