من الطبيعي أن تُعاني المرأة خلال فترة الحمل من بعض المشاكل الصحيَّة بسبب بعض التغيُّرات الهرمونية التي تؤثر عليها من النواحي النفسيَّة والجسديَّة، لهذا سنرشدكِ سيدتي من خلال السطور التالية لمجموعةٍ من النصائح البسيطة التي ستُساعدكِ على التخلص من كل هذه المشاكل لتنعمي بحمل صحي ومريح.

أولاً: الحركة

تظنُّ المرأة الحامل بأنَّه يجب عليها أن تبقى مستلقية في فراشها دون أي حركة كي لا تتعرَّض لخطر التعب أو الإجهاض، ولكن للأسف الشديد فإنَّ هذه المعتقدات الخاطئة تؤثر سلباً على صحَّتها وتتسبَّب في إصابتها بالخمول، وأوجاع الظهر والمفاصل، لهذا عليكِ أن تحرصي على ممارسة التمارين الرياضيَّة الخفيفة بشكلٍ يومي، ويُفضَّل أن تمارسيها تحت إشراف المدرب المختص، كما عليكِ أن تقومي ببعض الأعمال المنزليَّة الخفيفة التي لا تتطلب حمل الأشياء الثقيلة أو الإجهاد المبالغ فيه.

ثانياً: مقاومة الغثيان

تتعرَّض المرأة الحامل للعديد من التغيُّرات الهرمونيَّة التي تؤثر على جسدها وتتسبَّب في بعض الأحيان بتراكم السموم التي تسبِّب لها الغثيان وبشكلٍ خاص في فترة الصباح، ولكي تنجحي في التخلص من هذا الشعور المزعج بعيداً عن استخدام الأدوية الطبية الضارة، ننصحكِ بأن تأكلي ثمرة من الفاكهة كالموز أو التفاح فور الاستيقاظ وقبل أن تقومي من السرير، كما ننصحكِ بأن تخصصي حصص من الخضار والفاكهة لتتناوليها بين الوجبات لكي لا تبقى المعدة فارغة.

 

اقرأ أيضاً: 10 خطوات بسيطة لعلاج غثيان الحمل

 

ثالثاً: الوقاية من الوزن الزائد

لتحمي نفسكِ من الإصابة بالوزن الزائد خلال فترة الحمل، عليكِ سيدتي أن تبتعدي عن تناول المأكولات الدهنيَّة والمأكولات السكرية التي تحتوي على نسبةٍ مرتفعةٍ من السكر، وأن تعتمدي فقط على تناول اللحوم الحمراء الخالية من الدهون، كصدور الدجاج، والخضار، والفاكهة، والحليب، والبيض، والأجبان، والعصائر الطبيعيَّة، والخبز الأسمر، والزبيب، والمكسرات المسلوقة بكافة أنواعها كاللوز، والبندق، والفستق، والكاجو، بالإضافة لممارسة التمارين الرياضيَّة البسيطة والمخصصة لفترة الحمل.

رابعاً: تجنُّب العادات اليومية الخاطئة

لتساهمي في حماية نفسك وحماية جنينكِ من التعرُّض للعديد من الأمراض والمشاكل الصحيَّة الخطيرة، عليكِ أن تبتعدي قدر المستطاع عن ممارسة بعض العادات اليومية الخاطئة، كالتدخين، وشرب الكحول، وشرب المشروبات الغازية، والتواجد في المقاهي المغلقة التي يكثر فيها الدخان، وتناول الأطعمة المعلبة، وشراء المأكولات التي تحتوي على مواد حافظة، بالإضافة لابتعادكِ عن عادة السهر التي تلعب دوراً مهماً في إضعاف الجنين وإصابتكِ بالتعب والإرهاق.

خامساً: شرب الماء

تلعب المياه دوراً مهماً في تنظيف الجسم من السموم والجراثيم التي تلحق الضرر بالأم والجنينن والتي تعرض الأم لخطر الإصابة بتسمم الحمل، لهذا عليكِ أن تشربي ما لايقل عن 8 أكواب من الماء يوميَّاً.


المقالات المرتبطة