الأشخاص العصبيين موجودين بكثرة في حياتنا وأسوأ ما في الأمر أن نكون مجبرين على الاختلاط بهم، فقد يكون الشخص العصبي أخ أو ابن أو زوج أو مدير في العمل أو صديق، ونظراً لصعوبة تجنّبهم كان لا بد من البحث عن طرق ذكية تُسهّل التعامل معهم وتساعدهم بطريقة غير مباشرة على التخفيف من حدة طباعهم. وفي هذا الصدد قدّم الخبراء بعض الطرق التي تسهل التعامل مع الشخص العصبي.

أولاً: قدّم الاعتذار

عندما يثور الشخص الذي أمامك يجب أن تتذكر هل أنت السبب في هذه العصبية؟ هل قمت بعمل ما أثار استفزازه؟ حاول أن تكون صادق في هذه النقطة وإذا وجدتَ أنّك ارتكبت بحقّه خطأ ما قدّم له الاعتذار وقم بتصحيح خطئك، سيساعدك هذا على إزالة سوء التفاهم وسرعان ما سيهدأ وسيبدأ بالاستجابة معك.

ثانياً: تجنّب مناقشته

حاول أن تتجنّب النقاش معه عندما يكون في حالة عصبية، فالنقاش يزيد من مشاعر غضبه وتوتره ولن تتمكن من إيصال وجهة نظرك، لذا انتظر لحين يهدئ، عندها فقط يمكنك أن تتناقش معه وأخبره عما يزعجك منه، سيستوعب الأمور وسيراعي مشاعرك في المرات اللاحقة.

ثالثاً: لا تُوجّه له التهم

احذر من أن توجه التهمّ للشخص العصبي، فالتهمّ تزيد من عدائيته ومن حدّة غضبه وبالتالي لن تتمكن من معالجة الأمر معه، لذا حاول أن تعتمد على اسلوب الحوار واختر كلماتك بعناية واستمع له وأنصت لما يريد أن يقوله لك، حاول أن تظهر له بأنك مهتم به سيساعد هذا على امتصاص ثورة غضبه.

رابعاً: عبّر عن تعاطفك

إظهار التعاطف من أفضل الطرق التي تساعد على التعامل مع الشخص الغاضب، قل له أنا أفهمك، أنا أقدر معناتك، أنا أتفق معك، هذه الكلمات ستترك انطباع إيجابي بداخله وستشعره ببعض الراحة والسكينة وستتمكّن بفضلها من تهدئة أعصابه لبعض الوقت.

خامساً: لا تأخذ الأمور بشكل شخصي

الشخص الغاضب طيّب القلب والعصبية هي من طبيعته لذا لا تأخذ عصبيته بشكل شخصي ولا تحقد عليه ولا تتّهمه بقلّة التهذيب فقد تكون عصبيته ناتجة عن معاناة يعيشها، بالعكس ساعده وقِف إلى جانبه حتى يتخلّص من هذا الطبع السيء، بذلك فقط ستتمكن من التعامل معه بشكل ناجح.

سادساً: لا تدافع عن نفسك

عندما يكون الشخص الغاضب في ثورة انفعاله تجنّب أن تدافع عن نفسك ولا تُقدّم المبرّرات فهذا الأسلوب يزيد من حدة عدوانيته، حاول أن تصمت وافسح له المجال لكي يتحدّث ويُعبّر عما يشعر به وبعد أن يهدئ قدّم له مبرراتك، سيستوعب الأمر بسرعة وسيكتشف بأنك مظلوم وما أدراك فقط يعتذر منك.

 

الشخص العصبي بحاجة لطرق خاصة للتعامل فلا تتردد عزيزي عن اتباع الطرق السابقة حتى تتعامل معه دون الوقوع بأي مشاكل، وأخيراً إذا كان لديك طرق أخرى للتعامل مع الشخص العصبي شاركنا بها.