تختلف أعراض الحمل من امرأةٍ إلى أخرى حسب طبيعة الجسم وقدرتهِ على التأقلم مع ظروف الحمل، ونحنُ اليوم لسنا في صدد الحديث عن أعراض الحمل العادي، وإنّما سنتحدُث بالتحديد عن مجموعة من العلامات والأعراض التي تدل على حمل المرأة بتوأمين أو أكثر.

أولاً: الغثيان فترة الصباح

تعاني العديد من النساء من مشكلة الغثيان الصباحي خلال الأشهر الأولى من الحمل، ولكنّ المرأة الحامل بتوأم تعاني أكثر من غيرها من هذه المشكلة، حيث أنّ مشكلة الغثيان تستمر لوقتٍ  أطول بكثير من الحمل العادي..

ثانيّاً: الإجهاد

عندما تحمل المرأة بطفلين أو مايُسمى بتوأمين أو أكثر، فإنّها ستشعر بالكثير من التّعب والإرهاق الجسدي الذي يجعلها غير قادرة على القيام بأي عمل مهما كان بسيطاً.

ثالثاً: الجوع الشديد     

تفقد المرأة طاقةً مضاعفةً عندما تحمل بتوأمين، لهذا فهي كثيراً ماتشعر بالجوع الدائم وبرغبةٍ ملحة لتناول كميات مضاعفة من الأطعمة، وهذا مايجعلها تكتسبُ وزناً زائداً عن غيرها من النساء الحوامل.

رابعاً: تقلّب المزاج

عادةً ماتصاب المرأة بنوع من الحالات النفسيّة السيئة وتقلبات المزاج خلال فترة الحمل، وذلك بسبب تعرضها لمجموعةٍ من الاضطرابات الهرمونيّة المزعجة، وبالنسبة للمراة الحامل بتوأمين فإنّها ستعاني أضعافاً من تلك الاضطرابات المزاجيّة، وذلك لأنّ كميّة الهرمونات التي يفرزها الجسم تكون مضاعفةً عن كميّة الهرمونات في الحمل المفرد.

خامساً: حركة الجنين

عادةً ماتشعرُ المرأة بحركة الجنين خلال الشهر السادس من الحمل وذلك في حالات الحمل المنفرد، ولكن في حال كانت المرأة حامل بتوأم فإنها ستشعرُ بحركة الجنين خلال الأشهر الأربعة الأولى من الحمل.

سادساً: كبر حجم البطن

ستُلاحظ المرأة وبشكلٍ واضح بأنّ حجم بطنها أكبر من الطبيعي عندما تكون حامل بتوأم، ويظهرُ هذا التغير بشكلٍ واضح خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

 

بهذا تكوني قد تعرفتي معنا على أهم العلامات والأعراض التي تشيرُ إلى حمل المرأة بتوأمين أو أكثر، آملين في النهاية أن تكوني قد استفدتي من كل المعلومات التي قدمناها لك.