التعرُّض للمشاكل خلال التواجد في العمل أمر طبيعي فهي جزء لا يتجزأ من حياة كل موظف، لكن بالمقابل يجب أن نعالج هذه المشاكل حتى لا تتراكم فيصعب عندها إيجاد حل مناسب لها، والجدير بالذكر أنَّ هناك طرق عديدة لحل المشاكل لكن طريقة العصف الذهني هي الأكثر إبداعاً وتميزاً، ولأننا نريد أن تعيش حياة مهنية مستقرة سنتحدث فيما يلي عن العصف الذهني وأهميته في إيجاد الحلول لمشاكلك.

أوَّلاً: العصف الذهني وبداية نشأته

يُعرَّف العصف الذهني أو القدح الذهني أنه عملية جماعية إبداعية تحاول بها مجموعة من الناس إيجاد حل لمشكلة هناك خلاف عليها بتجميع قائمة من الأفكار العفوية التي يساهم بها كل فرد من المجموعة، طوَّر فكرة العصف الذهني أليكس أوزبورن في عام 1953 حيث حدَّد مجموعة قواعد فعالة  للعصف الذهني وجمعها في كتاب أطلق عليه اسم التخيل التطبيقي.

ثانياً: حالات استخدام العصف الذهني

ثالثاً: القواعد الأساسية للعصف الذهني

  • تجنَّب النقد للأفكار المتولدة لأن ذلك يؤثر بشكل سلبي على المشاركين ويمنعهم من تقديم المزيد من الأفكار.
  • حرية التفكير والترحيب بكل الأفكار من أجل الحصول على أكبر قدر من الأفكار حول الموضوع.
  • زيادة كمية الأفكار المطروحة لحل المشكلة، كلما ازداد عدد الأفكار المطروحة كلما ازداد احتمال الحصول على حلول مناسبة للمشاكل.
  • تطوير الأفكار للمشتركين في عملية العصف الذهني، وإثارة حماس أفرد المجموعة لتقديم أفكار جديدة تسهم في تطوير أفكار غيرهم.

رابعاً: أهمية العصف الذهني إيجاد الحلول لمشاكلك

  • يُقدِّم العصف الذهني أفكار وحلول مختلفة عن كل أساليب حل المشكلات الباقية، وذلك بسبب مشاركة عدد كبير من الأفراد في عملية حل المشكلة.
  • العصف الذهني يقدِّم حلول صحيحة قطعاً لأن إيجاد حل بواسطة مجموعة من الأفراد يلغي احتمال نسيان أو السهو عن أحد التفاصيل المصيرية.
  • العصف الذهني لا يقدم حلول صحيحة فقط بل يسعى لوضع حلول صادقة غير متحيِّزة يحقق بها مصلحة الجميع بعيداً عن التفرد والأنانية.
  • العصف الذهني يفتح المجال أمام العقل لإخراج أفضل ما بداخله من قدرات إبداعية، ويحفِّز على التفكير خارج الصندوق.
  • العصف الذهني يدفع كل فرد من أفراد المجموعة لتقديم أفكار غريبة وغير معقولة وغير تقليدية، وكل ذلك يسهم بشكل أو بآخر في إيجاد حل مناسب للمشكلة.

خامساً: ما المدة المثلى لجلسة العصف الذهني

يقول الخبراء أنَّه من غير الجيِّد أن تستمر جلسة العصف الذهني لفترة طويلة، أفضل مدة لجلسة العصف الذهني هي ساعة والأفضل لها أن تكون 45 دقيقة، ويمكن أن تكون مدة الجلسة 15 دقيقة.

سادساً: خطوات جلسة العصف الذهني

  1. أول ما يجب أن تقوم بها خلال جلسة العصف الذهني تحديد المشكلة المراد حلها.
  2. التعرُّف على الأسباب التي تقف وراء المشكلة أو العوامل التي أدت إلى حدوثها.
  3. تشجيع أفراد المجموعة على توليد أفكار إبداعية من أجل إيجاد حلول للمشكلة.
  4. بعد أن يتم طرح عدة حلول يتم اختيار الحل المناسب الذي يضمن معالجة المشكلة بشكل تام.

 

استخدام العصف الذهني في إيجاد الحلول لمشاكلك من أكثر الطرق حداثة وفاعلية لذا لا تتردد عزيزي عن الاستعانة بهذه الطريقة حتى تضمن تحقيق النجاح في حياتك المهنية.


المقالات المرتبطة