يتعرّض الإنسان في حياته اليوميّة للكثير من مشاعر القلق التي قد تتفاقم لتصل إلى درجةٍ تؤرق راحته وتمنعه من الاستمتاع بحياته وبعلاقاته مع الآخرين، بالإضافة إلى ذلك فإنّ العلماء أكدوا بأنّ القلق يترك بعض الآثار السلبيّة على جسم الإنسان، والتي سنتعرّف عليها من خلال السطور التاليّة.

أولاً: تأثير القلق على الجهاز العصبي

إنّ التفكير المستمر وشعور الإنسان بالقلق المبالغ فيه في حياته اليوميّة يؤدي إلى إلحاق الضعف والضرر بالجهاز العصبي، وهذا ما يؤثر بشكلٍ سلبي على بعض جوانب حياتهِ، كعدم قدرته على النوم الصحي خلال الليل، وعدم قدرته على التكفير واتخاذ القرارات الصحيحة خلال العمل.

ثانياً: تأثير القلق على الجهاز المناعي

يؤثر القلق على صحة الجهاز المناعي في جسم الإنسان، وهذا ما يتسبّب في إصابتهِ بالعديد من الأمراض المناعيّة كأمراض الأنفلونزا وبعض الأمراض الجلديّة.

ثالثاً: تأثير القلق على القلب

يزيد القلق من احتماليّة إصابة الإنسان بأمراض ضغط الدم، وأمراض القلب المختلفة كاختلال ضربات القلب، تصلب الشرايين، والذبحات القلبيّة.

رابعاً: تأثير القلق على العضلات

يؤثّر القلق على عضلات الجسم بشكلٍ سلبي وهذا ما يؤدي لإصابة الإنسان بآلام حادة وتيبّس في الرقبة والظهر، بالإضافة لإصابة الساقين ببعض التشنّجات الحادة.

خامساً: تأثير القلق على الجهاز الهضمي

إن القلق يؤثرُ وبشكلٍ سلبي على صحة المعدة والجهاز الهضمي، وهذا ما يؤدي لإصابة الإنسان بالقرحة المعديّة، واضطرابات القولون العصبيّة.

سادساً: تاثير القلق على الجهاز التنفسي

يتعرّض الإنسان عندما يُصاب بحالاتٍ من القلق المتكرر بنوباتٍ من الاختناق وعدم القدرة على التنفس بشكلٍ سليم، مما يُعرّضه لخطر الإصابة بأمراض الربو.

سابعاً: تأثير القلق على الجلد

يتعرّض الإنسان القلق إلى الإصابة بأمراض الجلد المختلفة وبشكلٍ خاص أمراض الصدفيّة، التحسّس الجلدي، حب الشباب، والأكزيما.

نصائح مهمة للتخلّص من القلق:

  1. التقرّب من الله سبحانه وتعالى وأداء العبادات اليوميّة التي تريح الأعصاب والنفس.
  2. ممارسة التمارين الرياضيّة اليوميّة والمشي في الطبيعة لمدة نصف ساعة.
  3. عدم التفكير بأخطاء الماضي وتجاربه السيئة والتفكير فقط باليوم الذي تعيش فيه.
  4. التفكير بالأشياء الجميلة فقط دون التفكير بالأشياء المزعجة.
  5. الابتعاد عن كل الأجواء المتوترة، وعدم مرافقة الأشخاص السلبيين.
  6. تناول بعض المشروبات التي تساعد على تهدئة الأعصاب كشاي النعناع الأخضر، وشاي اليانسون.
  7. تذكر دائماً النعم الجميلة التي منحك إياها اللهُ سبحانهُ وتعالى.
  8. لا تُصغي إلى كلام الناس وانتقاداتهم السلبيّة لك.
  9. ممارسة تمارين الاسترخاء والتأمل لمدة نصف ساعة كل يوم، وبشكلٍ خاص قبل النوم.

وأخيراً ننصحك عزيزي بأن تبتعد عن كل مصادر القلق والتوتر وذلك لكي تحافط على صحتك وسلامتك النفسيّة الجسديّة مدى الحياة.