السعادة مطلب ضروري للإنسان فهي تُوفِّر الراحة له في جميع مجالات الحياة، لكن للأسف الوصول للسعادة والفرح في وقتنا الحالي بات صعباً للغاية فبعض العادات التي نقوم بها يومياً تحرمنا من متعة هذا الشعور لنعيش طيلة حياتنا بتعاسة وإحباط، ولأننا نهتم لأمرك عزيزي ونريد أن تعيش حياة هانئة سنعرفك في الأسطر اللاحقة على العادات السلبية التي يجب أن تتجنبها لتكون أكثر سعادة.

أولاً: تأجيل الأعمال لوقت لاحق

التأجيل والتسويف من أسوء العادات التي يقوم بها الشخص، حيث يتعمد التهرب من واجباته بتأجيلها لوقت لاحق بدل القيام بها مباشرة وكل يوم يأجلها ليوم تالي وهكذا حتى تتراكم عليه واجباته لدرجة يجعل تنفيذها أمراً مستحيلاً، وهذا ما يتسبب في شعوره بالضغوط  فيفتقد طعم الراحة والسعادة.

 

اقرأ أيضاً: 6 نصائح من الخبراء للتخلص من التسويف والمماطلة

 

ثانياً: الشكوى والتذمُّر الدائم

بعض الأشخاص يدمنون الشكوى والتذمُّر، فطوال الوقت يندبون حظهم وسوء أوضاعهم ويقارنون أنفسهم بالآخرين وهذا ما يتسبَّب في شعورهم بالسخط والغضب فيغفلون عن النعم والهِبات التي أنعمها عليهم الله سبحانه وتعالى ويمضون حياتهم وهم محرومون من السعادة والرضا.

ثالثاً: المبالغة في لوم الذات

من الطبيعي أن تلوم نفسك عندما ترتكب خطأ ما لكن تحميل نفسك الذنب دائماً سوف يسبب لك المزيد من الإحباط والفشل بدلاً من أن يكون اللوم وسيلة لتجنُّب تكرار الأخطاء، وفي حال لم تستدرك ذلك سوف تتعرَّض للاكتئاب وربما التفكير بالانتحار فيضيع عمرك دون أن تشعر بالراحة والسعادة.

رابعاً: التطفُّل على حياة الناس

التطفُّل على حياة الناس مرضٌ يقتل صاحبه ويحرمه العيش بسعادة وراحة، فمراقبة الآخرين والتدخل في أمورهم الشخصية والتوغل إلى أسرار منازلهم وإشاعة أخبارهم يعرضك للنقد اللاذع فيرفض الناس صداقتك، وهذا ما يجعلك تعيش بعزلة وحيداً وحزيناً وبعيداً عن محيطك الاجتماعي.

خامساً: حب التملُّك والسيطرة

إذا كنت تشغل نفسك في السيطرة على ما ليس لك وتسعى باستمرار للتحكم بحياة الناس كن على يقين بأنَّك لن تعيش حياة سعيدة لأنك تستنفذ طاقات وتضيع الفرص وفي النهاية لن تتمكن من تحقيق أي إنجاز أو نجاح في حياتك، كما أن الناس ستتجنب التعامل معك لتعيش حياتك حزين كئيب.

سادساً: رفض التغيير

الحياة في حالة تغير مستمر فما كان مرفوض في الأمس أصبح ممكن اليوم ومن يريد أن يعيش حياة سعيدة يجب أن يتجاوب مع التغيرات، فمرونة التفكير وتقبل الآراء والأفكار المختلفة تفتح أمامك آفاق واسعة وفرص كثيرة يمكن استغلالها لتحقيق النجاح وهذا ما يجعل حياتك أكثر سعادة من قبل.

سابعاً: عدم مسامحة الناس

يجب أن تتقبل حقيقية أنَّ الإنسان كائن خطَّاء بفطرته وأن الجميع مُعرَّض للخطأ لذا لا داعي لكي تملأ قلبك الأبيض بالحقد والسخط على الناس وتوقَّف عن تحميلهم الذنب دائماً هذه الأمور ستحرمك متعة العيش بسعادة، كما أنَّ تفكيرك في الأمور السلبية سيعكِّر مزاجك وسيمنعك من تكملة حياتك كما تريد.

 

اقرأ أيضاً: 7 أمور تساعدك لكي تسامح الآخرين بصدق

 

ثامناً: الخوف من الفشل

الفشل أمر وارد في الحياة فحتى عظماء التاريخ مروا به أكثر من مرة لذا لا تسمح لمخاوفك من الفشل أن تسيطر على حياتك وتمنعك من استغلال الفرص واتخاذ القرارات الصحيحة، فثمن الاستسلام للفشل سيكلفك سعادتك وثمن مواجهته سيمنحك النجاح والإبداع والسعادة.

 

اقرأ أيضاً: 6 نصائح فعّالة للتخلص من مشاعر الخوف من الفشل

 

من يريد أن يعيش حياة سعيدة لا بد من أن يتجنب تأجيل الأعمال، والشكوى والتذمر، ولوم الذات، والتطفل على حياة الناس، وحب التملك، ورفض التغيير، وعدم المسامحة، والخوف من الفشل.


المقالات المرتبطة