تمر المرأة خلال حياتها بالكثير من المراحل لكن مرحلة سن اليأس هي الأصعب فخلالها تودع المرأة خصوبتها إلى الأبد لتبدأ التغيرات الجسدية والنفسية بالظهور تدريجياً، ويبدأ سن اليأس عند معظم السيدات بين عمر الأربعين والخمسين وبعض النساء يبدأ سن اليأس عندهم في منتصف الثلاثينيات، ولأننا نهتم بصحتك عزيزتي سنعرفك  فيما يلي على أبرز العلامات التي تدل على دخولك في سن اليأس.

العلامة الأولى: انقطاع الطمث

من العلامات الواضحة على دخول سن اليأس اضطراب الدورة الشهرية لعدة أشهر ومن ثم انقطاع الطمث بشكل نهائي حيث تؤثر الهرمونات على عمل وحركة المبيض وهذا ما يتسبب في انقطاع الطمث، ويشير الأطباء أنّ سن اليأس يحدث رسمياً خلال اثنا عشر شهراً بعد آخر دورة شهرية.

العلامة الثانية: الهبات الساخنة

من أكثر العلامات وضوحاً على الدخول في سن اليأس التعرّض للهبات الساخنة حيث تحدث هذه الهبات نتيجة انخفاض مستويات هرمون الأستروجين وهذا ما يؤثر على عمل الغدة التي تنظم حرارة الجسم، ويشار إلى أنّ الهبات قد تحدث خلال النهار أو الليل وتستمر لعدة لحظات وعند بعض السيدات تستمر لمدة نصف ساعة.

العلامة الثالثة: التعرّق الليلي

تتسبب التغيّرات الهرمونية بتعرّض المرأة للتعرّق الليلي خلال النوم وتتراوح شدة التعرق بين الخفيف والشديد، والجدير بالذكر أنّ الهبات الساخنة والتعرق الليلي يسببان في الأرق فتعجز المرأة عن الحصول على كفايتها من النوم العميق.

العلامة الرابعة: الشعور بالألم في منطقة الصدر

50 بالمئة من السيدات يشعرن بآلام في منطقة الصدر، حيث يتسبب انخفاض مستويات هرمون الأستروجين وارتفاع مستويات الكوليسترول والسكر في الجسم إلى تصلب الشرايين والأوعية الدموية وهذا ما يزيد من احتمال تعرضها لأحد أمراض القلب.

العلامة الخامسة: جفاف البشرة

انخفاض معدل الأستروجين والبروجستيرون في جسم المرأة يتسبب في إصابتها بأمراض جلدية عديدة كظهور الحبوب، والبثور، والكلف، والحكة الجلدية، وجفاف البشرة، ولا يقتصر الجفاف على بشرة الوجه فقط بل يمتد على طول الذراعين والساقين.

العلامة السادسة: جفاف المهبل

التغيّرات الهرمونية في معدل الأستروجين يجعل الأنسجة المهبلية أكثر جفافاً وأقل مرونة كما ويحد من تدفق الدم إلى هذه المنطقة مما ينتج عنه جفاف المهبل والحكة الشديدة والشعور بالألم أثناء ممارسة الجنس، وهذا ما يفقد المرأة رغبتها الجنسية.

العلامة السابعة: التقلّبات المزاجية

تعتبر سوء الحالة المزاجية من العلامات الشائعة على سن اليأس، حيث تعاني 90 بالمئة من النساء من العصبية الزائدة والرغبة المستمر في البكاء والشعور المفاجئ بالحزن والقلق وقد يتطور الأمر فتصاب المرأة بالاكتئاب.

العلامة الثامنة: زيادة الوزن

مع التقدّم في العمر تقلّ الكتلة العضلية عند المرأة وهذا ما يؤثر سلباً على عملية حرق الدهون فيتسبب ذلك في زيادة الوزن، كما أنّ التغيرات الهرمونية المصاحبة لسن اليأس تزيد من تراكم الدهون في منطقة البطن.

العلامة التاسعة: تغيّرات في المسالك البولية

تحدث تغيّرات كثيرة في المسالك البولية مع بداية سن اليأس، حيث يسبّب انخفاض هرمون الأستروجين في فقدان بطانة مجرى البول لمرنتها وهذا ما يجعل المرأة أقل قدرة على حبس البول فتتسرب عدة نقاط عند الضحك أو السعال أو عند حمل الأشياء الثقيلة.

العلامة العاشرة: صعوبة التذكر

يلعب هرمون الأستروجين دوراً كبيراً في دعم العمليات المعرفية ولذلك يتسبّب انخفاض نسبته في صعوبة في التذكر فتتعرّض المرأة لنسيان بعض التفاصيل وفي حالات نادرة تعاني المرأة مع بداية سن اليأس بالخرف.

 

سن اليأس مرحلة انتقالية تمر بها كل النساء لذا لا تخافي عزيزتي إذا شعرت بأحد العلامات السابقة، واحرصي على التمتع بهذه المرحلة من عمرك فلا زال لديك متسع من الوقت لكي تحققي أحلامك وأهدافك.