إن مهارة الإنصات من أهم المهارات التي يجب على كل شخص أن يتقنها وهي جزء لا يتجزأ من مهارة الاتصال، وقد ازداد مؤخراً الاهتمام بهذه المهارة لأهميتها الكبيرة على الصعيد الشخصي والمهني، ونظراً لأهمية مهارة الانصات سنعرفك عزيزي على أهم الفوائد التي تحصل عليها من مهارة الانصات.

1. يوفر الوقت والجهد:

إنّ الإنصات يوفر الوقت والجهد فيتلقّن الفرد المعلومات بسرعة نتيجة تركيزه الكبير عليها، وفيه يتم استثمار الوقت والطاقة في ممارسة أعمال أخرى.

2. يُقلّل من احتمال سوء الفهم:

إنّ الإنصات والاستماع الجيد يمنعانك من التسرّع والانفعال لأنّ الانصات يجبرك على الاستماع حتى ينتهي المتحدّث من حديثه وهذا ما يسمح لك أن تفهم ما يقوله الشخص ومن ثم تقوم بالرد المناسب.

3. يُحفّز على العمل الجماعي:

العمل الجماعي يحتاج إلى تضافر جهود العاملين في سبيل تحقيق أهداف الشركة، وحتى يتحقّق ذلك لابد من أن يتعاون العاملين مع بعضهم وأن ينصتوا لبعضهم وأن يتشاركوا الخبرات، إن هذه الأمور تحفز على العمل كفريق واحد.

4. يُعلّم احترام الآخرين:

إنّ احترام الآخرين أحد القيم الحميدة، ويعتبر الإنصات أحد أهم الطرق التي تعلم المرء كيفية احترام الآخرين، فالإنصات للناس يبين مدى اهتمامك لحديثهم وهذا ما يجعل منك شخص محترم.

5. يعلّم اتخاذ القرار:

إنّ الاستماع والإنصات يجعل الشخص يطلع على أكبر قدر من الآراء والمعلومات، وهذا ما يمنحه بعض الوقت لتحليل الأمور من جميع الجوانب ومن ثم اتخاذ القرارات الصائبة.

6. تطوير القدرات العقلية:

أهم فوائد مهارة الإنصات أنّها تساعد على تطوير القدرات العقلية، حيث تعتمد مهارة الإنصات على حاسة السمع في حفظ المعلومات ومن ثم استخلاص الفكرة العامة للنص والتنبؤ بالنتائج.