الأحلام موضع مهم بالنسبة للكثير من الناس فمنذ سنين طويلة والحلم يشغل اهتمام المُفسّرين والعلماء فتمّ التواصل إلى أنّ الحلم عبارة عن  سلسلة من التخيّلات التي تحدث خلال نوم الإنسان، وتختلف في مدى تماسكها ومنطقيتها فأحيانًا نرى أحلام تشبه ما يحدث معنا في الواقع، وأحيانًا تكون أحلامنا عبارة عن أحداث غير واقعية وخيالية، كما أنّ هناك أحلام غامضة ومخيفة تشعرنا بالقلق، وهناك ما يسمى بالرؤيا التي يرى علماء الدين أنّها من عند الله سبحانه وتعالى، اليوم سنأخذك عزيزي في جولة على عالم الأحلام وسنُعرّفك على مظاهر الاختلاف بين الأحلام والرؤيا.

تعريف الحلم:

الحلم هو ما يراه النائم في نومه ويكون عبارة عن مجموعة من التخيلات المترابطة بطريقة منطقية، أو غير منطقية حيث يصعب على المفسر تفسيره.

تعريف الرؤيا:

الرؤيا هي ما يراه النائم أثناء نومه، ويقال إنّ الرؤيا الصادقة تكشف ما في الغيب فيرى النائم ما يمكن أن يحدث في المستقبل، وقد بدأ الرّسول محمد صلّى الله عليه وسلم نبوَّته بالرّؤيا الصادقة، قال الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز: (لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالحَقِّ).

رأي علم النفس في الأحلام:

يُؤكّد علماء علم النفس أنّ الأحلام هي إحدى الظواهر النفسية، والحلم مجرد صورة عقلية ذهنية لأحداث متسلسلة يراها الشخص خلال نومه، والكثير من المحللين يعتبرون الحلم بأنه مجرد إشباع رمزي للرغبات المكنونة داخل النفس البشرية.

افترض سيغموند فرويد أن الأحلام تنتج عن الصراع النفسي بين الرغبات اللاشعورية المكبوتة، والمقاومة النفسية التي تسعى لكبت هذه الرغبات اللاشعورية، وبهذا إن الحلم ليس إلا محاولة للتوفيق بين هذه الرغبات المتصارعة.

أما العالم ألفرد أدلر الذي كان أحد تلاميذ فرويد رأى أن للحلم وظيفة توقعية، أي أنّ الشخص النائم يحاول من خلال الحلم أن يتنبأ بما يمكن أن يحدث معه في المستقبل.

بالنسبة لعالم النفس ومؤسس علم النفس التحليلي كارل يونغ يجد أن الحلم ناتج عن نشاطات اللاوعي، وهو يرى أن الأحلام تقدم حلولًا لمشكلات الشخص في محاولة لإعادة التوازن إلى الشخصية.


اقرأ أيضاً:
8 أمور لا تعرفها عن الأحلام


تفسير علم النفس لبعض الأحلام:

بالطبع لعلم النفس تفسيراته الخاصة بالنسبة للأحلام فهو يعتبر أنّ الأحلام ذات منشأ نفسي، بمعنى أنّ الحلم يتأثر بنفسية الشخص وبالظروف التي يعيشها، فيما يلي سنتعرّف على بعض تفسيرات الأحلام.

1- حلم التواجد في قاعة الامتحان:

من أكثر الأحلام تكرارًا وإزعاجًا يجد النائم في حلمه أنه في قاعة الامتحان وأمامه قائمة طويلة من الأسئلة، وأن الوقت المخصص للإجابة شارف على الانتهاء، يفسر علم النفس الحلم على أنّ الشخص يلوم نفسه لأنه يضيع الكثير من الفرص المتاحة في حياته.

2- حلم الغرفة الفارغة:

يرى النائم أن غرف منزله فارغة لا يوجد بها أي من قطع الأثاث، يفسر علم النفس هذا الحلم على أن الغرف الفارغة تمثل جوانب الشخصية وأن الشخص لم يكتشف بعد الموهبة الخاصة به، أوأن لديه الكثير من المواهب المدفونة.

3- حلم الطيران في السماء:

من أجمل الأحلام على الإطلاق حيث يرى النائم أنه يطير ويحلق في السماء بين السحاب، يفسر علم النفس هذا الحلم بأن الشخص يحاول أن يحطم قيده ليتحرّر مما كان يعيق تقدمه، أو أنه أستطع بالفعل من التخلص من كل الظروف التي كانت تحيط به وتحرر منها.

4- حلم التعرّي أمام الناس:

يتسبّب هذا الحلم الكثير من الإحراج للنائم حيث يرى نفسه وهو مجرد تمامًا من الملابس، ويحاول جاهدًا لتغطية جسده طيلة الوقت، يفسر علم النفس الحلم أن الشخص يعاني من مشاعر الضعف وقلة الحيلة، وأنه لا يمتلك القوة اللازمة لمواجهة الظروف التي يعيشها.

5- حلم فقدان السيطرة على السيارة:

يجد النائم نفسه وهو يقود السيارة بسرعة معتدلة وخلال لحظات تزداد السرعة فيبدأ بالانحراف عن الطريق، يفسر علم النفس هذا الحلم بأن السيارة ترمز لشخصية الشخص وفقدان السيطرة عليها يعني أنه ضائع وعاجز عن تحديد أهدافه بشكل واضح.

6- حلم تساقط الأسنان:

يحلم النائم أنّ أسنانه سقطت جميعها على الأرض وأصبح فمه خالي من الأسنان، بحسب علم النفس الأسنان ترمز للقوة والثقة وسقوطها في الحلم يدل على أن الشخص يعاني من ضعف الشخصية، وفقدان الثقة في نفسه وبقدراته.

7- حلم السقوط من ارتفاع شاهق:

يرى النائم نفسه وهو يسقط من ارتفاع شاهق من جبل، أو بناية، أو من شرفة، أو من منحدر صخري، يفسر هذا الحلم بحسب علم النفس أن الشخص متمسك في شيء ما يشعر بأنه سيخذله، أو غير واثق منه، أو يتوقع بأنه سيتركه في منتصف الطريق.

8- حلم البحث عن المرحاض:

يحلم النائم أنه يشعر بحاجة للتبول فيبحث عن المرحاض في مكان كبير ويتعذب جدًا حتى يجد المرحاض، يعني هذا الحلم بحسب علم النفس أن هناك مشكلة تواجه الشخص في حياته، أو أن هناك احتياج ما في حياته يجد صعوبة في التعبير عنه.


اقرأ أيضاً:
 تعرّف على تفسير أكثر الأحلام شيوعاً وغرابة


رأي الدين الإسلامي في الأحلام:

آمن الدين الإسلامي بالأحلام، وتقترب وجهة نظره بالأحلام من وجهة نظر علم النفس فقد ورد عن النبي محمد عدد من الأحاديث التي تطرقت لموضوع الأحلام ومنها: (إِذَا اقْتَرَبَ الزَّمَانُ لَمْ تَكَدْ رُؤْيَا الْمُسْلِمِ تَكْذِبُ وَأَصْدَقُكُمْ رُؤْيَا أَصْدَقُكُمْ حَدِيثًا وَرُؤْيَا الْمُسْلِمِ جُزْءٌ مِنْ خَمْسٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنْ النُّبُوَّةِ وَالرُّؤْيَا ثَلَاثَةٌ فَرُؤْيَا الصَّالِحَةِ بُشْرَى مِنْ اللَّهِ وَرُؤْيَا تَحْزِينٌ مِنْ الشَّيْطَانِ وَرُؤْيَا مِمَّا يُحَدِّثُ الْمَرْءُ نَفْسَهُ فَإِنْ رَأَى أَحَدُكُمْ مَا يَكْرَهُ فَلْيَقُمْ فَلْيُصَلِّ وَلَا يُحَدِّثْ بِهَا النَّاس).

وبذلك قسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم الأحلام إلى ثلاثة أنواع أساسية، الرؤيا وهي مشاهد كل ما فيها خير للشخص أو تحذير يجب الانتباه منه، والنوع الثاني هي أضغاث الأحلام هي عبارة عن رغبات ومخاوف مكبوتة داخل العقل الباطن، أما النوع الثالث هي الكوابيس التي يرى بها النائم أمور مزعجة وهي من عند الشيطان الرجيم.

اقرأ أيضاً: كيف تتخلّص من الكوابيس المرعبة؟

علم تفسير الرؤى في الدين الإسلامي هو علم شرعي قائم بحد ذاته له العديد من القواعد المأخوذة من القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف، حيث يسعى هذا العلم إلى تفسير الرؤى التي تكون من الله والتي غالبًا ما يكون لها معان وتفسيرات مفيدة للفرد نفسه أو المجتمع.

تفسير أشهر المفسرين لبعض الأحلام:

هناك عدد كبير من علماء الدين الإسلامي الذين اهتموا بتفسير الأحلام كابن سيرين، والنابلسي، والظاهري، فيما يلي سنستعرض أحد أهم تفسيرات الأحلام.

1- الحلم بأداء الصلاة:

الصلاة من الأمور المحمودة في الدنيا، ومن الواجبات الدينية التي أمرنا بها الله، فمن رأى بأنه يصلي في بستان فمعنى ذلك أن الله سيغفر له، ومن رأى نفسه يصلي في مزرعة يعني أن الله سيساعده على سداد ديونه.

2- الحلم بأداء فريضة الصيام:

تعتبر فريضة الصيام من أهم الشعائر الدينية، والحلم بها يدل على ضرورة تأدية هذه الفريضة في حال كان الشخص لا يصوم، أما إذا كان يصوم في الحقيقة فيعني هذا أن الله سيكتب له المزيد من الحسنات والأجر.

3- الحلم بالكعبة المشرفة:

الكعبة المشرفة هي بيت الله، وتدل على الهدى وطريق الحق فمن يرى نفسه أن الكعبة أصبحت داره فيعني أن سلطانًا سيناله، ومن يرى أنه زارها فهذا يعني التوبة الصادقة لله عز وجل وأنه سيعود إلى طريق الإيمان.

4- الحلم بالأموات:

من رأى أن ميتًا أعطاه أمر ما فهذا يعني أن الشخص سيحصل على رزقًا شريفًا فالأخذ من الميت رزق، ومن رأى بأنه يتحدث مع الأموات يدل على العمر المديد ومن رأى أن ميتًا يضرب شخص حي فهذا يعني أن الشخص أفسد دينه.

5- الحلم بالمرض:

المرض في الحلم يدل على معاني عديدة فمن رأى أنه مريض وفي الحقيقة يعاني من مأزق أو مشكلة فهذا يعني أن همه سيزول، ومن رأى نفسه بأنه مريض في الحلم أو شخص آخر مريض يدل على نجاحه على أعدائه، وكسب المزيد من الأموال.

6- الحلم بسقوط الأسنان:

سقوط الأسنان في الحلم دليل على طول العمر، فإذا رأى الشخص أن كل أسنانه سقطت وأخذها في كمه فإنه يعيش عيش طويلًا، ومن رأى أن جميع أسنانه سقطت وذهبت عن بصره فإن أهل بيته يموتون قبله.

7- حلم برؤية القمر:

رؤية القمر في الحلم يدل على أن الشخص صالح، وسيسهم في توجيه الناس وإرشادهم على طريق الصلاح والحق، أما رؤية خسوف القمر فهو يدل على حدوث أمر سيء كموت شخص جليل، عالم، أو ملك، أو نشوب حرب.

8- حلم رؤية الشمس:

من رأى غروب الشمس في حلمه يعني أن ثروته ستزداد، ومن رأى نفسه يقف تحت أشعة الشمس فهذا يعني أنه شخص محظوظ، أما رؤية كسوف الشمس فهو نذير شؤم كوقوع الحروب أو مرور أحد أفرد الأسرة بتجربة قاسية.


اقرأ أيضاً:
أبرز 8 اضطرابات متعلقة بالنوم


كيف نحصل على أحلام سعيدة؟

الأحلام المرعبة والكوابيس تحرمنا من النوم العميق وتسبب لنا الأرق، والإزعاج، والتوتر حتى بعد الاستيقاظ من الحلم، ولكي تتفادى هذا الأمر سنقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على رؤية الأحلام السعيدة.

1- استمع لأنغام الموسيقا الهادئة:

الموسيقا غذاء الروح والأنغام الهادئة تساعد على إدخال السكينة إلى قلوبنا فنشعر على أثرها براحة نفسية كبيرة، لذا احرص على سماع أحد المقطوعات الموسيقية الهادئة قبل النوم حتى ترى أحلام سعيدة.

2- مارس تمارين الاستطالة:

من الجيد أن تمارس خلال الفترة المسائية بعض التمارين الرياضية الخفيفة كتمارين الاستطالة فهي تساعد على إراحة العضلات، وتهدئ الأعصاب، وهذا ما تحتاج إليه بالفعل حتى تنام بعمق وترى الأحلام السعيدة.

3- قم بممارسة اليوغا:

تعيد اليوغا التوازن لعقلك وروحك، وفي الحقيقة أنت بحاجة ماسة لليوغا حتى تنجح في استبدال الأحلام المرعبة بأحلام أكثر سعادة، فاحرص على ممارسة اليوغا لمدة نص ساعة يوميًا.

4- اشرب المشروبات المهدئة:

بدلًا من شرب القهوة الغنية بالكافيين المنبه للأعصاب قم بشرب المشروبات المهدئة وخاصة قبل النوم مثل اليانسون، النعناع، البابونج، الحليب فهي تعمل على تهدئة أعصابك ما يجعلك تستغرق في النوم، وترى أحلام هادئة وسعيدة.

5- نم في غرفة نوم هادئة:

من المهم جدًا أن تكون الغرفة التي تنام بها هادئة، بمعنى أن تطفئ كل الأجهزة الكهربائية، وأن تبعد هاتفك المحمول عن سريرك، وأن تضبط درجة حرارة الغرفة، وأن تطفئ المصابيح فهذا سيمكنك من النوم براحة، وبالتالي رؤية الأحلام السعيدة.

6- ابتعد عن مصادر التوتر:

أهم ما يجب أن تقوم به هو أن تبتعد عن مصادر التوتر طيلة النهار وقبل موعد النوم بشكل خاص، أي توقف عن مشاهدة أخبار الحروب، والكوارث، وأفلام الرعب، والأكشن، سيساعد هذا على تحسين مزاجك لتصبح أحلامك أكثر سعادة.

 

الأحلام ليست مجرد تخيلات عادية فورائها يكمن الكثير من الألغاز والأسرار، وأخيرًا أتمنى لك عزيزي نومًا هادئًا وأحلامًا سعيدة.

المصادر:


المقالات المرتبطة