الكثير من الأطفال يميلون إلى عدم تناول الفاكهة حيث يُفضّلون تناول الوجبات السريعة والحلويات عوضاً عنها، وهنا يأتي دوركِ سيدتي في التحايل على طفلكِ وتشجيعه على يتناول الفاكهة وذلك لكي يستفيد من قيمتها الغذائية الكبيرة، سأقدم لكِ عزيزتي مجموعة من الطرق التي ستساعدكِ في التحايل على طفلكِ حتى يأكل الفاكهة.

الطريقة الأولى: الأطفال بطبعهم يحبّون تقليد الكبار لذلك احرصي على تناول الفاكهة أمام طفلكِ، ومن الأفضل أن تخصّصي وقت مُحدّد لتناول الفاكهة مع كل أفراد الأسرة، سيتشجع طفلكِ وسيرغب مشاركتكم في تناول الفاكهة.

الطريقة الثانية: الشكل الذي تُقدّمي به الفاكهة يُشجّع الطفل على تناولها، لذلك احرصي على تقديم الفاكهة في طبق ذو ألوان مُميّزة وقومي بتقطيع الفاكهة لأشكال جميلة، لن يقاوم طفلكِ مظهرها الجميل وسيسرع بالتهامها.

الطريقة الثالثة: قومي بإضافة الفاكهة مع بعض الأطعمة المُفضّلة لطفلكِ، مثلاً إذا كانت الشوكولا هي أفضل الأطعمة المحبوبة لدى طفلكِ، قومي بتقطعي الفاكهة إلى مربعات صغيرة وأضيفي لها قطع الشوكولا اللذيذة، سيتشجع طفلكِ على تناولها وسيطالبكِ بتحضيرها له باستمرار.


اقرئي أيضاً:
10 فوائد صحية هامة للتفاح

 

الطريقة الرابعة: غالبية الأطفال يحبّون شرب العصائر، استغلي هذا وقومي بصنع العصير وضعي فيه عدة أنواع من الفاكهة وأضيفي إليه العسل حتى يعطي مذاقاً حلواً وضعيه في كأس وقدميه لطفلكِ.

الطريقة الخامسة: اطلبي المساعدة من طفلكِ كي يُحضّر معكِ طبق من سلطة الفاكهة أو وكّلي طفلكِ مهمة صنع هذا الطبق، وطبعاً يجب أن يكون ذلك تحت اشرافكِ، سيشعر طفلكِ بالسعادة وسيتحرّك فضوله كي يتذوقها ومع الوقت سيعتاد على تناولها.

الطريقة السادسة: يمكنكِ أن تستغلي وجود طفلكِ مع أصدقائه وتقدّمي له ولهم الفاكهة، سيتشجع طفلكِ على تناولها مع أصدقائه بدافع التقليد وما أدراكِ قد يصبح من عشاق الفاكهة.

الطريقة السابعة: بعض الأطفال قد يرفضون رفضاً قاطعاً تناول الفاكهة، أصّري وقومي بتعريف طفلكِ على فوائد الفاكهة وبضرورتها للجسم وأخبريه أنّ تناولها بشكل يومي سيجعل منه طفل ذكي وقوي، حاولي أن ترغبيه بتناولها وذلك بذكر النتائج التي تعود له إذا قام بتناولها.

شاهدي: 10 فوائد تجعل من البرتقال كنزاً في الشتاء

الطريقة الثامنة: من الطرق الفعّالة التي تُشجّع الطفل على تناول الفاكهة وضع الأناشيد والأغاني المُحبّبة لدى طفكِ ومساعدته على التهام طبق الفاكهة أثناء سماعه وتراقصه على أنغام الموسيقى.

 

سيّدتي، الفاكهة من المصادر الغذائية الضرورية لصحة طفلكِ، لذلك احرصي على إطعامها لطفلكِ وحاولي ترغيبه بها واصبري إذا رفضها وكرّري محاولة إطعامها له، ومع مرور الوقت سيعتاد عليها وستصبح الفاكهة من الطعمة المفضّلة عنده.


المقالات المرتبطة