تعتبر مشكلة تأخر النطق عند الأطفال من المشاكل الشائعة جداً، وعادةً ما تظهر علامات التأخر بالنطق عند بلوغ الطفل عمر 12 شهر وتتمثل العلامات بعدم استطاعته التلويح بيده للوداع أو الإشارة إلى الأشياء، عدم قدرته على إصدار أصوات متناغمة مختلفة، غير قادر على التواصل لطلب الاحتياجات، فيما يلي سنستعرض أسباب تأخر النطق عند الأطفال وأهم الطرق التي تشجعهم على الكلام.

أسباب تأخر النطق عند الأطفال:

1- عوامل وراثية: يلعب العامل الوراثي دوراً أساسياً في تأخر النطق، فإذا كان أحد الأبوين أو الأجداد يعاني من تأخر النطق قد ينتقل هذا عبر الجينات إلى الأولاد والأحفاد.

2- خلل في تركيب الفم: مثل تشوه اللجام، أو الشفاه، أو الحنك، هذه التشوهات تعيق حركة الفم فيعجز الطفل على تكوين الكلمات والأصوات المناسبة.

3- قسوة التربية: تعرّض الطفل للتهديد أو التخويف الدائم وعدم منحه الحب والاهتمام والضرب بقسوة والعقاب الشديد، جميعها تعتبر من الأسباب المؤدية لتأخر النطق.

4- فرق اللغة بين الأب والأم: التحدّث مع الطفل بأكثر من لغة يعتبر من العوامل المسببة لتأخر النطق.

5- الصمم: إذا كانت درجة الصمم عند الطفل شديدة لا يستطع النطق بتاتاً، لأنه لا يسمع الاصوات وطريقة نطق الحروف وبالتالي لا يستطيع تقليدها.

6- التوحد: يُلاحظ على بعض الأطفال المُصابين بالتوحد وجود بعض التشوهات الخلقية البسيطة، مثل تشوهات في الأذن الخارجية أو شذوذ في رسم البصمة على الاصابع  بالإضافة لتأخر النطق.

7- الأمراض المزمنة: تعرّض الطفل خلال الشهور الأولى لمرض مزمن قد يؤثر على الحركة الكلامية عنده، وهذا ما يسبب في تأخر النطق.

أهم الطرق التي تشجعهم على الكلام:

أولاً: قراءة القصص القصيرة بانتظام تعتبر من الطرق التي تشجع الطفل على الكلام، لكن يفضل قراءتها ببطء وبوضوح حتى يستطيع سماعها وفهم معنى كل كلمة.

ثانياً: احرص على تعريف طفلك على اسم الأشياء التي تحيط به واطلب منه أن يكرّر  هذه الأسماء أكثر من مرة، وعندما تمنحه شيء ما عرفه بأسمه، سيساعده هذا على حفظ الكلمات وتعلّم نطقها.

ثالثاً: من الطرق الهامة لتعلم النطق التواصل مع الطفل بشكل دائم والحرص على استخدام جمل قصيرة وتكرارها عدة مرات حتى يستوعبها الطفل، سيسهل عليه هذا نطق الكلمات والجمل.

رابعاً: يعتبر الغناء من الطرق الفعّالة لتعلّم النطق عند الأطفال، تكرار كلمات الأغنية  على مدار اليوم يساعده على حفظ كلماتها وهذا ما يسهل عملية نطق باقي الكلام.

خامساً: لايجوز التحدّث مع الطفل بطريقة خاطئة أو تقليد طريقة لفظه للكلمات فقد يتسبب ذلك في تأخره بالنطق، واحرص على التحدث معه بشكل سليم وواضح حتى يتعلم اللفظ الصحيح للكلمات.

سادساً: منع الطفل من مشاهدة التلفزيون لساعات طويلة فهو يعتبر من العوامل المساعدة لتأخر النطق لذا من الأفضل تشجيعه على الاختلاط مع أقرانه واللعب معه، سيساعده هذا في معالجة مشكلة تأخر النطق.

 

إذا كان طفلك يعاني من مشكلة تأخر النطق ننصحك باستشارة الطبيب المختص حتى يشخص حالته بشكل دقيق، ولا تنسى أن تستعين بالطرق السابقة فهي ستشجعه على الكلام.