الخجل حالة معقدة تشتمل على شعور الشخص بالنقص أو الدونية تجاه ذاته، وتظهر على الخجول بعض العلامات كالخوف الشديد والتوتر عند التواصل مع الناس والميل للوحدة والانعزال وهذا ما يؤثر سلباً على حياته الشخصية والمهنية، ولأننا نهتم لأمرك سنعرفك عزيزي فيما يلي على أهم أسباب الخجل والوسائل  التي تساعد على عيش حياتك بصورة طبيعية.

أسباب الشعور بالخجل:

  • يأتي الخجل بالوراثة، فإذا كان أحد الأبوين شديد الخجل فعلى الأرجح أن ينتقل هذا الشعور إلى الأبناء.
  • تعرّض الشخص أكثر من مرة لمواقف محرجة تزيد من احتمال شعوره بالخجل الشديد.
  • تعرّض الشخص للسخرية من قبل أفراد عائلته ومحيطه الاجتماعي من الأسباب الرئيسية لتعزيز الشعور بالخجل.
  • معاناة الشخص من تشوّه أو إعاقة جسدية تتسبّب في شعوره بالنقص والدونية، وهذا ما يُنمّي شعور الخجل عنده.
  • العيش في وسط بيئة مضطرة والمشاكل الأسرية تلعب دوراً أساسياً في الشعور بالخجل.
  • الانتقال لبيئة جديدة ومختلفة عن مكان إقامة الشخص يجعله يشعر بالغربة والوحدة، وربما الخجل من الاختلاط مع الناس.
  • التربية القاسية خلال سنوات الطفولة الأولى، وتعرض الطفل للضرب، ومقارنته مع أقرانه يتسبّب في تنميه شعور الخجل بداخله.
  • الفقر والحروب والهجرة والعنصرية من الأسباب التي تعزّز شعور الخجل عند الشخص.

طرق القضاء على الخجل:

أولاً: تعرّف على أسباب الخجل

كخطة أولية يجب أن تتعرّف على الأسباب التي تقف وراء شعورك بالخجل، هل الخجل ناتج عن عقدة طفولية أو الهجرة لمنطقة جديدة أو التعرّض للنقد الجارح من قبل الناس، عندما تتعرّف على السبب ستتمكّن من إيجاد طرق لعلاجه بشكل نهائي.

ثانياً: تذكّر نقاط قوتك فقط

بدلاً من النظر إلى نقاط ضعفك حاول أن تركّز على نقاط قوتك مثل نجاحاتك، مهاراتك الإبداعية، قدراتك المتميزة، خصالك الحميدة، ستمدّك هذه النقاط بالثقة التي ستقضي تماماً على الخجل.

ثالثاً: عزّز ثقتك بنفسك

حاول أن تسترجع ثقتك بنفسك من جديد وذلك من خلال الاهتمام بالمظهر الخارجي، تثقيف النفس، إتقان فنون التواصل، تعلّم قواعد الإتيكيت العامة، تعلّم فنون الكلام وحركات الجسد، هذه الأمور ستساعدك على التصرّف على نحو واثق.

رابعاً: حفّز نفسك على التخلّص من الخجل

لا تنتظر المساعدة من أحد بل اعتمد على نفسك وقم بتحفيز ذاتك من خلال ترديد بعض العبارات الإيجابية، أنا ذكي، أنا ناجح، أنا سأتغلب على خجلي، أنا سعيد في حياتي، أنا شخص محظوظ.

خامساً: عبّر عما يدور بداخلك

بدلاً من الصمت والانصياع التام لآراء الناس الآخرين عبّر عما يدور بداخلك من أفكار وآراء ومشاعر ولا تسمح لأحد بأن يُقرّر عنك أو يُفكّر بالنيابة عنك، التزامك بهذا الأمر سيجعلك تشعر بالقوة لتتخلّص من الخجل نهائياً.

سادساً: أحِب نفسك كما أنت

مقارنة نفسك بالناس الآخرين لن يفيدك بشيء لا بل سيزيد من شعورك بالإحباط واليأس، لذا أحب نفسك كما أنت، وكن على يقين بأنك أنت أيضاً تمتلك الكثير من الأشياء المميزة فاحمد الله واسعى لتطوير ما لديك من مواهب وقدرات.

 

الخجل شعور سلبي يجب التخلص منه بشكل تام لذا احرص عزيزي على اتباع الطرق السابقة حتى تعيش حياتك بصورة طبيعية.


المقالات المرتبطة