يتمنى كل إنسان منّا أن يعيش حياةً سعيدةً وناجحة على مختلف الأصعدة العائليّة والدراسيّة والعمليّة، هذهِ الأمنيّة الجميلة التي لن تتحقق إلّا إذا تعلم الإنسان فن التعامل مع نفسهِ ومع الآخرين بصدقٍ وتسامح، لذا سنتعرف من خلال السطور القادمة على بعض النصائح المهمة التي تساعدك لتكون صادقاً ومتسامحاً مع نفسك ومع الآخرين.

1- عدم المغالاة:

لكي تعيش حياةً سعيدة ومليئة بالصدق والتسامح مع نفسك ومع الآخرين عليك أن تبتعد عن المغالاة أي أن تبتعد عن تحميل نفسك حملاً ثقيلاً، وأن ترضى وتقنع بالظروف الحياتيّة التي تعيشها بعيداً عن مقارنة نفسك بالآخرين وإنجازاتهم، ولاتنسى بأنّ لكلِ إنسان قوةً وإمكانيات معينة لاتشبه أي إنسان آخر، كما وعليك أن ترسم أحلامك وطموحاتك بما يتماشى ويتناسب مع الوضع الاقتصادي الذي تعيشهُ، وذلك لكي لاتشعر بالحزن والأسى في حال لم تتمكن من الوصول إلى الحلم الصعب الذي قد ترسمهُ في مخيلتك.

2- عدم التقليد:

يقوم العديد من الأشخاص بتقليد حياة الآخرين ومحاولة العيش في نفس المستوى  المعيشي الذي يعيشونه مايُصيبهم بالتعب النفسي نتيجة الظروف الحياتيّة المختلفة بينهم وبين من يُقلدونهم، لذلك إذا أردت أن تعيش بتسامح وصدق مع نفسك ومع الآخرين عليك أن تمتنع عن تقليد الآخرين والعيش ضمن الإطار المناسب للمستوى المادي المتوفر لديك فقط.

3- معرفة القدرات والمواهب:

خلق اللهُ سبحانهُ وتعالى الإنسان وخصهُ بمجموعةٍ من المواهب المختلفة التي تشعرهُ بالتميز الذي يمنحهُ الراحة النفسيّة، لذلك إذا أردت أن تكون متسامحاً وصادقاً مع نفسك عليك أن تتعرف بشكل جيد على كل القدرات والمواهب التي منحك إياها اللهُ سبحانهُ وتعالى وأن تسعَ لتنميتها وثقلها.

4- عدم اليأس:

عليك أن تبتعد عن كل أشكال اليأس والإحباط في حال مررت بأي ظروفٍ صعبة، كما عليك أن لاتحتقر ذاتك أو تكرهها في حال مررت بتجاربٍ فاشلة، وتمسك دائماً بالصدق والمحبة لنفسك وللآخرين لكي تتمكن من الصمود والتصدي لكل صعوبات الحياة.

5- عدم الكذب:

يُعتبر الكذب واحداً من أسوء الصفات التي من الممكمن أن يتصف بها الإنسان، ومن أكثر الصفات التي تحرمهُ من الشعور بالتسامح والصدق مع نفسه، لذلك عليك أن تمتنع عن الكذب وأن تعترف بأخطائك مهما كانت كبيرة والعمل على  حلها بدلاً من التغاضي عنها والتهرّب منها، كما عليك أن تتحدّث مع الناس بصدق بعيداً عن تلفيق الأعذار والأخبار الكاذبة.