إحدى فوائد العمل من المنزل هي أنَّك ستكون قادراً من خلاله على تحويل هواياتك أو الأمور التي تثير اهتمامك إلى مهنةٍ مُربحة، ومن الأمثلة على ذلك هواية القراءة، فعلى الرغم من أنَّه قد يبدو من الصعب تحويل هذه الهواية إلى عملٍ منزلي، ولكن مع قليلٍ من البراعة والإبداع يمكن للأشخاص المولعين بالكتب أن يجنوا المال من خلال قيامهم بما يحبون. إليك هذه الأفكار الست للعمل من المنزل والتي تناسب الأشخاص الذين يحبون الكتب.

1- إنشاء مدونةً للكتب:

تنتشر مدونات الكتب بشكلٍ كبير بين القُرَّاء وبين الكُتَّاب الذين يحتاجون إلى نشر كتبهم. ولكنَّ التحدِّي يكمن في كون مدونات الكتب سوقاً مكتظَّاً، لذلك فإنَّ مهمتك هي إيجاد طريقةً للبروز ضمن هذا السوق. يمكنك تحقيق ذلك باستخدام عدة طرق كاختيار سوقٍ محدد (ككتابة الروايات أو الألغاز الموجَّهة للقُرَّاء من عمر 15-20) أو مجموعةٍ سوقيةٍ محددة (مثل الكتب المُوجَّهة للقراء ممَّن لم يبلغوا سنَّ المراهقة من دون تحديد نوع هذه الكتب). يمكنك جني المال من مدونات الكتب باستخدام مجموعة متنوعة من الطرائق تتضمن:

  • بيع الكتب عن طريق برنامج المشاركة التسويقي مثل (Amazon’s Associates program).
  • الإعلانات الربحية (وضع الإعلانات ضمن مدونتك) مثل خدمة جوجل أدسنس (Google Adsense).
  • بيع مساحات إعلانية للكُتَّاب والناشرين.
  • تقديم خدمة إعادة المراجعة مقابل مبلغٍ ماليٍّ محدد.

إنَّ مفتاح النجاح يكمن في جذب قرَّاءٍ نهمين إلى مدونتك، ولتحقيق هذا الهدف يتوجب عليك تطوير خطة تسويقية تتضمن الترويج باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي ورسائل عبر البريد الإلكتروني.

2- مراجعة الكتب:

إنَّ جني الأموال عن طريق قراءة الكتب ومراجعتها أمرٌ ممكن، ولكنَّه يتطلب صبراً واجتهاداً. أفضل طريقةٍ للبدء هي إنشاء مدونةٍ تضع فيها مراجعاتك (كما ذكرنا سابقاً حول إنشاء مدونة للكتب). لن يمكِّنك ذلك من اكتساب الخبرة وحسب، بل ستكون هذه المدونة أيضاً بمنزلة ملفٍّ يضم مراجعاتك بحيث تتمكن وسائل الإعلام القادرة على الدفع مقابل هذه المراجعات من رؤية أعمالك. وعندما تكتسب الخبرة سيصبح في إمكانك البدء في تسويق نفسك إلى الصحف والمجلات المحلية بصفتك مراجعاً مستقلاً. كما في إمكانك البحث عن عملٍ بصفتك مراجعاً عبر المواقع التي توفر فرص عملٍ في مجال الكتابة للأشخاص الذين يعملون بشكلٍ مستقل مثل موقع "كيركوس" (Kirkus) الذي يبحث عن مراجعين بشكلٍ دائم.

3- كتابة الكتب:

يُقال أنَّ 81% من الناس لديهم كتابٌ في داخلهم، ولكنَّ 1% فقط من بين هؤلاء يكتبون هذا الكتاب، وربما تكون أنت من بين هؤلاء الـ 1% الذين يرغبون في مشاركة قصصهم ومعرفتهم مع الآخرين.

قد لا تكون الكتابة هي الطريقة الأمثل لكسب العيش، فمعظم الكتب لا يُباع منها في الواقع أكثر من خمسة آلاف نسخة، ومعظم الكتَّاب لا يصلون إلى هذا الرقم، وخاصةً إذا كان الكتاب منشوراً بجهدٍ ذاتي. ولكن بوجود قصةٍ مثيرة مكتوبة ومعدَّة بشكلٍ جيد، بالإضافة إلى خطة تسويقية تساعدك على الوصول إلى السوق المستهدف، يمكن لكتابة الكتب أن تعود عليك بالربح المادي. لديك عدة خيارات عندما يتعلق الأمر ببيع الكتب، حيث يمكنك اتباع الطريقة التقليدية وهي البحث عن عميل أو التسويق عبر الناشرين بشكلٍ مباشر من خلال وثيقة عرض الكتاب (للكتب غير الروائية) أو وثيقة ملخص الكتاب (للكتب الروائية) بالإضافة إلى رسالة الاستعلام. أو بإمكانك نشر كتابك بنفسك عن طريق العديد من الخدمات المتعلقة بالكتب الإلكترونية والمطبوعة والتي تكون إما مجانية أو بأسعارٍ معقولة. أمَّا الخيار الأخير فهو أن تعمل مع شركة نشرٍ تقدم جزءً من العروض التي يقدمها الخياران السابقان. ففي حين تدفع أنت للخدمات الهجينة بوصفك ناشراً ذاتياً، تتعامل الشركات الهجينة مع الكُتَّاب بنفس الطريقة التي يتعامل معهم بها الناشرون التقليديون، وتتيح لهم التعامل مع المحررين، ومصممي الغلاف، وخبراء التسويق العاملين في هذه الشركة.

4- العمل في خدمات التحرير:

لقد غيَّر موقع "أمازون" (Amazon) من مفهوم النشر بشكلٍ كامل. فاليوم يستطيع الكُتَّاب نشر كتبهم حول العالم من دون أن يحتاجوا إلى عملاء أو ناشرين تقليديين، أي من دون الحاجة إلى الاستثمار. إلَّا أنَّهم يحتاجون إلى التأكُّد من أنَّ كتبهم قابلةٌ للقراءة، وهذا يعني نتيجةً لذلك أنَّ ثمة حاجةٌ متزايدةً إلى المحررين. لكي تكون محرراً فإنَّك تحتاج إلى درايةٍ واسعةٍ باللغة، والقواعد، وأساليب الكتابة التي تلائم جنس الكتاب الذي ترغب في تحريره. يمكنك تقديم خدمات التحرير الأساسية والتي تعتمد على تصحيح الأخطاء القواعدية وعلامات الترقيم فقط. ويمكنك أن تقدم أيضاً خدمات التحرير الأكثر تقدماً والتي تتضمن العناية بتركيبة النص وطريقة العرض واختيار الكلمات. وأخيراً ثمَّة خدمات التحرير المتقدم التي تتضمن بالإضافة إلى ما سبق تقويم المحتوى؛ أي تحديد ما إذا كانت الأحداث تسير بشكلٍ سلس، وتحديد ما إذا كان تتاليها مناسباً، وما إذا جرى تطوير الشخصيات بشكلٍ صحيح، إلخ. فكلما كان تحريرك أكثر عمقاً، كلما كسبت المزيد من المال. ولكنَّك تحتاج إلى أن تفهم تطور القصة بشكلٍ جيد وإلى أن تكون مُلِمَّاً بحرفة الكتابة لتقدم خدمات تحريريَّةً متقدمة.

لكي تبدأ بهذه العملية أنشئ موقعاً إلكترونياً أو على الأقل حساباً على موقع "لينكدن" (LinkedIn) تذكُر فيه الخدمات التي تقدمها، وتقدم فيه نماذج عن أعمالك إذا ما كان ذلك ممكناً. ابدأ بعد ذلك بالتواصل مع كُتَّابٍ للحصول على إحالاتٍ منهم. وإذا كنت مُستجداً في سوق العمل يمكنك تقديم عروضٍ تتضمن نموذجاً تحريريَّاً مجانيَّاً فهذا سيساعد العملاء الجدد على تحديد مدى كفاءتك. يمكنك أيضاً الرجوع إلى مواقع الكتابة المستقلة للبحث عن وظائف التحريرية. يكسب معظم المحررين المستقلين حوالي 25 دولاراً في الساعة، ويزداد هذا المبلغ كلما كانت الخدمات التحريرية المُقدَّمة أكثر تقدُّماً. يفضل البعض من جهةٍ أخرى أن يُحاسبوا وفقاً لعدد الصفحات، وفي جميع الأحول تتراوح المبالغ المُكتسبة بين 4 و7.50 دولاراً وفقاً لنوع التحرير.

5- تقديم خدمات النشر:

يرغب معظم الكتَّاب في نشر كتبهم ولكنَّهم لا يملكون الوقت أو المعرفة اللازمين للقيام بذلك، وهنا يأتي دور خدمات النشر. تستطيع تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات تتضمن:

  • التحرير.
  • تنظيم صيغة الكتب الإلكترونية والمطبوعة.
  • تصميم الغلاف.
  • عرض هذه الكتب على الناشرين.

أمَّا إذا كنت لا تملك المهارة أو المعرفة للقيام بأيٍّ من هذه الخدمات، يمكنك أن تتعاقد مع جهةٍ ما للقيام بهذه المهام بينما تكون أنت مديراً للمشروع أو مديراً تنفيذياً له. يمكنك أن تتقاضى أجراً لمرةٍ واحدة عن جميع خدماتك، أو يمكنك أن تبدأ بشركة نشرٍ متكاملة، حيث يمكنك أن تنشر الكتب تحت اسمك، وتدفع للكتَّاب مقابل حقوق ملكيتهم للكتب.

6- بيع الكتب النصية المُستخدمة أو تأجيرها عن طريق الإنترنت:

كان من السهل جني عدة آلاف من الدولارات أسبوعياً عبر بيع الكتب المستعملة عن طريق خدماتٍ مثل موقع "أمازون" (Amazon)، أمَّا الآن فقد أصبح الأمر أصعب من ذي قبل، حيث تُباع العديد من الكتب مقابل حفنة قليلة من النقود. يمكننا أن نستثني من ذلك الكتب المتخصصة، مثل الكتب المدرسية. فلا عجب أنَّ الطلاب يعانون مالياً، ذلك لأنَّ كتاباً مدرسياً واحداً قد يكلفهم 300 دولا أو أكثر. الحل يكمن في إيجاد الكتب المُستخدمة وشرائها أو استعارتها. إذا كان لديك مجموعة من الكتب المدرسية المستعملة، يمكنك بيعها عن طريق الإنترنت عبر مواقع مثل "أي باي" (eBay) أو "بوك سكوتر" (BookScouter).