يتوافق قدوم شهر رمضان هذا العام في فصل الصيف وهذا ما يجعلنا نستعد لهذا الشهر الكريم بشكل مضاعف، فمن المعروف أنّ درجات الحرارة تصل في بعض البلدان العربية إلى ما يفوق 50 درجة مئوية وهذا ما يدفع البعض للبحث عن الطرق التي تساعد في تخفيف من حدّة العطش وخاصةً في الأيام الأولى للصيام لحين يعتاد الجسم على الصوم، ولأننا نهتم بصحتك عزيزي سنقدم لك بعض النصائح لاستقبال أول يوم في رمضان بدون عطش وصُداع.

النصيحة الاولى: تجنّب تناول الكافيين

القهوة، الشاي، النسكافيه، الشاي الأخضر، المشروبات الغازية، مشروبات الطاقة، جميعها مواد تحتوي على مادة الكافيين وهذه المادة تفقد الجسم كميات كبيرة من المياه، لذا يجب الحرص على تجنب شربها قبل شهر رمضان بأسبوع وخلال شهر رمضان، فهذا الأمر سيساعدك على استقبال أول يوم في رمضان بدون عطش وصُداع.

النصيحة الثانية: تجنّب تناول الأطعمة المالحة

يقوم الملح بزيادة تركيز الاملاح خارج الخلايا فينتقل الماء من داخل الخلايا الى خارجها لتحقيق التوازن في تركيز الملح ويتعرّض الجسم للجفاف الشديد والشعور بالعطش والصداع، لذا لا بد من تجنّبه تماماً قبل شهر رمضان وخلاله حتى تتمكّن من استقبال أول يوم في رمضان بدون الشعور بالعطش والصداع.

النصيحة الثالثة: الإكثار من تناول الخضروات الطازجة

مما لا شك فيه أنّ الغذاء الذي يتناوله الصائم يلعب دوراً كبيراً في تحمل العطش خلال فترة الصوم، ولكي تتمكّن من التغلّب على الشعور بالعطش والصداع خلال الصيام احرص على الإكثار من تناول الخضروات الطازجة فهي تحتوي على الألياف والعناصر الغذائية المرطبة والمعادن والفيتامينات التي تمدّ الجسم بالحيوية والنشاط والماء اللازم له.

النصيحة الرابعة: الاعتماد على العصائر الطبيعية

هناك أنواع عديدة من العصائر الطبيعية التي تساعد على مقاومة العطش والصداع وخاصة في الأيام الأولى من الصيام من هذه العصائر عصير البطيخ، الخروب، الكركدية، العرقسوس، قمر الدين جميعها يقي من العطش ويمد الجسم بالنشاط والحيوية واحرص أيضاً على شرب ما لايقل عن لتر ونصف من الماء بعد الإفطار ويفضل شربها في فترات متقطعة ما بين الفطور والسحور.

النصيحة الخامسة: أدخل الفاكهة لنظامك الغذائي

من الضروري أن تدخل الفاكهة الطازجة لنظامك الغذائي وخاصة البطيخ فهو يحتوي على 92% من المياه، والتوت يحتوي على 92% من الماء، وجوز الهند يحتوي على 90 % من الماء، والبرتقال يحتوي على 87% من المياه وبذلك تعتبر هذه الأنواع من الفاكهة الأكثر قدرة على مساعدتنا على استقبال أول يوم في الصيام دون أن نشعر بعطش أو الصداع.

النصيحة السادسة: اجلس في مكان رطب

هذه النقطة مهمة جداً فكما تحدثنا مسبقاً أن درجات الحرارة ترتفع في فصل الصيف لتصل إلى ما يفوق 50 درجة مئوية وهذا ما يتسبّب في فقدان السوائل والشعور بالعطش، ولمقاومة ذلك ينصح بالجلوس في مكان رطب بعيداً أشعة الشمس، والأفضل تشغيل أجهزة التكيف فهذا سيساعدك على استقبال أول يوم في رمضان بدون عطش وصُداع.

 

النصائح الست السابقة تساعد الصائم على استقبال أول يوم في رمضان بدون عطش وصداع، فلا تترّدد عزيزي عن اتباعها حتى تحافظ على حيوية ونشاط جسمك طيلة فترة الصيام.


المقالات المرتبطة