لكي تكون مبدعاً وناجحاً في عملك عليك أولاً أن تكون سعيداً، ولكي تكون سعيداً لا بدّ لك من أن تتقيّد بمجموعة من الأمور التي تحوّل يومك في العمل إلى يوم مليئ بالإنجازات المهمة والمعنويات المرتفعة بعيداً عن السلبيّة والحزن، والتي سنتعرف عليها من خلال السطور التاليّة.

أولاً: مدح الآخرين على عملهم

لتُساهم في خلق جو عمل مريح ومليئ بالإيجابيّة التي تنعكس عليك وعلى الأشخاص الذين يعملون معك عليك أن توجه كلمات المديح للآخرين على الأعمال المتميزة والإنجازات المهمة التي يقومون بها بدلاً من أن تشعر بالغيرة والحسد الذي يُضفي شيئاً من الكراهيّة على جو العمل.

ثانياً: مساعدة الآخرين

عندما تقدّم يد العون والمساعدة لزملائك في العمل فإنّك تُساهم بشكلٍ فعّال في تعزيز روح التواصل والتعاون المشترك فيما بينكم، مما يُولد في داخلك شعوراً مضاعفاً بالسعادة والإيجابيّة التي تنعكس على العمل وتجعلك تبدع فيه يوماً بعد يوم.

ثالثاً: وضع النباتات والزهور في مكان العمل

لتشعر بالمزيد من السعادة والراحة خلال ساعات العمل وتبدع في تقديم المزيد من الأعمال الناجحة والمُنافسة، عليك أن تهتم بتنظيف مكان العمل وبتنسيق بعض الزهور والنباتات الطبيعيّة الخضراء التي تساهم في نشر الإيجابيّة والسعادة في نفوس الموظفين والعمال.

رابعاً: المشي لعدة دقائق خلال العمل

خلال ساعات العمل الطويلة عليك ألّا تجلس لفتراتٍ متواصلة وأن تحرص على السير لعدة دقائق في المكتب أو مكان الاستراحة وذلك لكي تنشط الدورة الدمويّة وتبعد نفسك عن الخمول الذي يؤثر على نفسيتك ويتسبّب في تراجعها.

خامساً: شرب المياه بشكلٍ منتظم

تساعد المياه على طرد السموم المتراكمة وعلى تجديد حيويّة الإنسان ومعنوياته، كما تساعد على ترطيب الجسم لمنح الإنسان شعوراً بالراحة والسعادة، ومن هنا ننصحك بأن تحرص على شرب المياه خلال العمل ولعدة مرات، ويُفضل أن تشرب المياه في أكوابٍ زجاجيّة بدلاً من البلاستيك.

سادساً: مشاهدة الصور التي تشعرك بالسعادة

لكي تشعر بشيئٍ من السعادة والمتعة خلال العمل بعيداً عن الملل والروتين ننصحك بأن تحرص على مشاهدة بعض الصور التي تجعلك تشعر بالسعادة، كرؤية صور أصدقائك أيام الطفولة، صور الرحلات المميزة التي ذهبت إليها في الإجازات، صور أفراد عائلتك والمناسبات التي جمعتك معهم.

سابعاً: الحصول على الراحة لبعض الوقت

عندما تشعر بالتعب والإرهاق خلال ساعات العمل ننصحك بأن تحصل على شيئٍ من الراحة ولعدة دقائق، وذلك لكي تشحن طاقتك وتستعيد قوتك وقدرتك على العمل بسعادة بعيداً عن التعب والإرهاق.

ثامناً: الاستماع إلى الموسيقى

لتشعر بالسعادة خلال العمل عليك أن تحرص على الاستماع لشيئٍ من الموسيقى الكلاسيكيّة الهادئة التي تساعد على استرخاء العقل، وعلى إخراج كافة الطاقة السلبيّة التي تسبب لك الحزن والإحباط.

 

وأخيراً عليك عزيزي أن تتقيّد بهذه النصائح لتنعم بالمزيد من السعادة والراحة خلال العمل بعيداً عن الإصابة بالسلبية والحزن.