لقد أثار فضولي أحد الأبحاث التي تقول أنَّ الأذكياء يشتركون فيها! حيث يحتل الفضول بالمناسبة المرتبة التاسعة ضمن هذه الأشياء! فإليك كيف تعرف إذا ما كان الشاب الذي عينته توَّاً في فريق التصميم يخفي شخصيةً عبقريةً في داخله.

1- أنت أكبر إخوتك سنَّاً:

عذراً من الأخوة الصغار أو اليافعين ولكنَّ هذه الدراسة التي أُجريت على 250 ألف نرويجياً تتراوح أعمارهم بين 18 و19 عاماً ونُشِرت في مجلة (Science) أظهرت أنَّ متوسط معدل الذكاء لدى الأخوة الكبار هو 2.3 نقطة وهو أعلى من ذاك الذي لدى أخوتهم الأصغر سنَّاً. وتذكُر الدراسات أنَّ السبب في كونهم أذكى ليس عوامل وراثية بل هو البيئة وطبيعة العائلة، حيث يحظى المولود الأول مثلاً بكامل اهتمام أبويه ويستمر ذلك إلى أن يأتي أخوه الأصغر بعد أشهر أو سنوات.

وحينما يأتي الطفل الثاني يُعيَّن الطفل الأكبر في منصب "معلم" الأخ الأصغر أو "مدرِّسه"، حيث يحتاج التدريس إلى متطلبات إدراكية، فيُضطَّر الأطفال الأكبر سنَّاً إلى استعادة معلوماتهم، وتنظيمها، والتفكير بطريقة جيدة لتوضيحها للأخوة الأصغر سنَّاً ممّا يُعزّز الذكاء لدى المولود الأُوَل.

2- أنت شخصٌ نحيل:

الأشخاص الذين يعانون من السُمنة ليسوا أغبياء حقيقةً، ولكنَّ الدراسات تشير إلى أنَّ قدراتهم الإدراكية تتراجع مع مرور الوقت. فقد وجدت دراسةٌ أُجرِاها علماء فرنسيون في عام 2006 ونُشِرت في مجلة (Neurology) أنَّ الأشخاص الذين يكون مؤشر كتلة الجسد (وهو مقياس الدهون الموجودة في الجسم) لديهم 20 أو أقل تمكَّنوا من تذكر 56% من الكلمات في اختبارٍ للمفردات، في حين لم يتذكر الأشخاص الذين خضعوا للدراسة وكانوا يعانون من السمنة وكان مؤشر كتلة الجسد لديهم 30 أو أكثر سوى 44% من الكلمات.

وحينما أُعيد الاختبار بعد 5 سنوات انخفضت النسبة لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة إلى 37.5% في حين حافظ نظرائهم الأنحل على النسبة نفسها.

3- أنت أعسر:

أشارت تقارير نُشِرت في صحيفة (The New Yorker) في عام 2013 إلى أنَّ علماء نفس من جامعة أثينا ذكروا أنَّ الأشخاص الذين يستخدمون يدهم اليسرى يتمتّعون بمهارات فراغية أسرع وأكثر دقة، وبمرونةٍ ذهنية، وذاكرةٍ أقوى وأنشط. وهم يتوصلون إلى أفكارٍ مميزة من خلال نوعٍ خاصٍ من الإبداع يمنح الأشخاص الذين يستخدمون يدهم اليسرى القدرة على التوصُّل إلى أفكار إبداعية بلمح البصر.

4- أنت طويل:

تقول دراسة أجرتها جامعة برينستون أنَّ الأشخاص أصحاب القامة الطويلة يكسبون أموالاً أكثر لأنَّهم أكثر ذكاءاً، وقد أكَّدت ذلك دراسةٌ أخرى قالت أنَّ الأشخاص الذين يبلغ طولهم 6 أقدام (183 سم تقريباً) يكسبون خلال حياتهم المهنية التي تمتد 30 عاماً أكثر من الأشخاص الذين يبلغ طولهم 5 أقدام و5 إنشات (168 سم تقريباً) بما يُعادل 166 ألف دولار تقريباً بغض النظر عن الجنس، والعمر، والوزن.

هذا التحيّز إلى الأشخاص الأكثر طولاً قد يرجع سببه إلى أنَّ الأشخاص أصحاب القامة الطويلة لديهم قدر أكبر من تقدير الذات والثقة الاجتماعية موازنةً بالأشخاص أصحاب القامة القصيرة، ومن ثمَّ يُنظَر إلى الأشخاص أصحاب القامة القصيرة بأنَّهم أكثر قدرةً على القيادة والسيطرة.

5- أنت تسهر:

تقول دراسة أجرتها جامعة مدريد أنَّ الأشخاص الذين يسهرون ليلاً يمتلكون معدلات ذكاء أعلى من الذين ينهضون من أسرَّتهم في وقتٍ مبكرٍ من الصباح، كما أنَّهم يكسبون أموالاً أكثر، ويعيشون حياةً أكثر راحة.

6- أنت انطوائي:

إذا كنت في طفولتك شخصيةً هادئةً وغريبة الأطوار فقد لا تعلم أنَّك شخصٌ مميزٌ على الأرجح، حيث يقول مركز تطوير المواهب أنَّ 60% من الأطفال الموهوبين انطوائيون. وحينما تكبر تتحسن الأمور فتستفيد من نقاط قوتك في معالجة الأشياء، والتفكير فيها، ومراجعتها وهو ما يُعَدُّ خصلةً من خصال الأشخاص الذين يتمتعون بذكاءٍ حاد، كما أنَّ 75% من الأشخاص الذين يتجاوز معدل الذكاء لديهم 160 هم أشخاص انطوائيون.

7- رضِعْتَ رضاعةً طبيعية:

لست أنا الذي اكتشفت ذلك بل دراسةٌ أُجريت في البرازيل قامت بمراقبة 6000 شخص منذ الولادة وحتى بلوغهم سن الـ 30. حيث قدَّم الأشخاص الذين رضعوا رضاعةً طبيعية أداءً أفضل من الأطفال الذين قُدِّمت لهم الرعاية مدة شهرٍ أو أقل، وحققوا نتائج أعلى في اختبارات الذكاء بعد النضوج، وأحرزوا نجاحاتٍ أكبر، وكسبوا أموالاً أكثر.

اقرأ أيضاً: 5 وصفات طبيعيّة لزيادة إدرار حليب الثدي

8- أنت فضولي:

يقول ألبرت آينشتاين في كلمته المشهورة: "أنا لا أمتلك أيَّة مواهب خاصة، أنا فقط فضوليٌّ بشغف". وتذكر مجلة (Harvard Business Review) أنَّ الأشخاص الذين يمتلكون "نسبة فضول" أعلى يكونون أكثر رغبةً في طرح الأسئلة ويتوصَّلون إلى مزيدٍ من الأفكار، حيث يؤدي هذا الأسلوب في التفكير إلى اكتساب مستويات أعلى من المعرفة مع مرور الزمن. ويذكر الكاتب أنَّ "نسبة الفضول" هي الأداة المثلى للتوصل إلى حلول بسيطة للمشكلات المعقدة.

9- أنت مسلٍّ:

أُجريت العديد من الدراسات للربط بين الذكاء وحس الدعابة، وقد ضمَّ بحثٌ أُجري في سبعينيات القرن الماضي 55 ممثلاً هزلياً و14 ممثلة هزلية، وقد أحرز الممثلون الهزليون والممثلات الهزليات نتائج أعلى دوماً في اختبارات معدل الذكاء، فقد كان متوسط النتائج التي أحرزها الرجال 138 في حين كان لدى النساء 126، مع العلم أنَّ متوسط معدل الذكاء لدى عامة الناس يتراوح بين 90-110.

وقد ارتبط كون الأشخاص مضحكين مع بلوغهم درجات أعلى من الإبداع، وامتلاكهم مهارات لفظية عالية، وكونهم جذابين جنسياً بصورة أكبر.

 

المصدر


المقالات المرتبطة